المجتمعالمغرب

عائلات مغربية تزف أطفالها الصائمين لأول مرة

ترتبط الأيام الأخيرة من رمضان في المغرب بطقوس احتفالية خاصة، إذ جرت العادة أن يستقبل الأطفال صيامهم الأول بلباس تقليدي، وهو القفطان بالنسبة للفتيات، والجلباب المغربي والطربوش بالنسبة للفتيان.

وتحرص “النكافة” أو المزينة بتزيين الفتاة، فتضع تاجا على رأسها، وعقدا من العقيق على رقبتها وكأنها عروس صغيرة ثم تأخذها العائلة في جولة وسط شوارع المدينة وهي على هودج.

تهدف هذه العادة إلى إشعار الأطفال بأهمية الصوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق