البحث العلمى

عالم مصرى يؤكد ان علاج مرض السرطان سيكون بإذن الله من مصر.

كتبت عزه السيد

قال العالم المصري الأستاذ الدكتور مصطفى السيد، بجامعه جورجيا للتكنولوجيا بأمريكا ورئيس مجلس أمناء جامعه زويل ، خلال حواره ببرنامج كل يوم مع الإعلامي عمرو أديب أن جزيئات الذهب علاج محتمل للسرطان، وأن هناك فريق بحثي يسابق الزمن للقضاء على المرض الخبيث وهو قريب من المرحلة الأخيرة.

وأضاف العالم المصرى : إنه يتم حقن المريض بمحلول يحتوى على جزيئات الذهب في المنطقة المصابة بالمرض، ويتم تسليط نوع معين من الضوء على الذهب الذي يمتص الضوء ويسخن وبالتالي تذوب الخلايا السرطانية وتتخلص منها عند درجة حرارة 45 أو 50 درجة مئوية لأن الذهب يقطع البروتونات بالخلية المصابة إلى قطع صغيرة

وأكد أن كل ذلك يتم في جلسة واحدة، باستخدام الذهب يتم التخلص نهائيا من المرض ولا ينتقل إلى جزء أخر بالجسم ثم بعد ذلك تنتقل جزيئات الذهب إلى الكلى والكبد.

وأشار السيد، إلى أن علم النانو تكنولوجي هو الأساس في هذا التوصل وأن علاج مرض السرطان سيكون بإذن الله من مصر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق