المجتمع

عندما يتحول اليأس الى أمل

كتبت:أمل الوكيل.
حول الدكتور الصخرة شريف أبو النجا اليأس الى أمل بعد ان مات منه 13 طفل مرة واحدة .حلم بمستشفى تعالج سرطان الاطفال كأب حنون يخاف على اولاده ولكن الحلم اصبح واقع بإذن الله وبفضل التبرعات التى ساعدت على انشاء صرح غاية فى الروعة والتقدم .ولم يكتف الصخرة بذلك بل ظل يحلم ويحلم الى ان اصبحت مستشفى 57357 التى لاتفرق بين غنى وفقير ولا مجال للواسطة او المحسوبية للدخول للعلاج بل كله حسب قائمة انتظاره التى لاتتعدى الايام القليلة .وزيادة ع كل هذا وجود مدرسة mse داخل المستشفى ساعد المرضى على اداء الامتحانات بصورة سهلة دون عناء من منا بهذا القلب من يستطيع منا رعاية مئات الاطفال بهذه الطريقة ولم اقصد بصخرة القلب الحجر بل اقصد بها صخره امام الياس لتحويله لامل ومتى نرى اهتمام بمرضانا مثلما يحدث فى 57357

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق