البحث العلمى

“غنيم” يوقع بروتوكول تعاون مع «مسرح الفجيرة الثقافي»

اعلان

كتبت/إيمان أبو الليل

وقع اللواء هاني غنيم رئيس مجلس أمناء المركز المصري للدراسات والأبحاث الإستراتيجية بروتوكول تعاون مع مسرح الفجيره الثقافي بدولة الإمارات العربية المتحدة، برئاسة شريف العوضي رئيس مجلس إدارة المسرح، كما حضر مراسم التوقيع عبيد الكعبي عضو مجلس إدارة مسرح الفجيرة الثقافي.

وأعلن “غنيم” في بيان أصدره «المكتب الإعلامي EMS»، إن التعاون بين المركز المصري ومسرح الفجيره يهدف إلى المساهمة في تطوير وتنمية الثقافة العربية في ظل قيادة جديدة للمسرح تؤمن بضرورة التنمية الإبداعية في القطر العربي، وذلك من خلال إطلاق مهرجان للمسرح على مستوى الوطن العربي.

وقال أيضا إن المركز المصري للدراسات والأبحاث الإستراتيجية يستعد لعمل مجموعة من الدراسات حول مراحل التطور الثقافي في دولة الإمارات العربية المتحدة ، وسوف تتضمن هذه الأبحاث دراسة خاصة حول مسرح الفجيرة وقياس الحالة الثقافية والمستوى التي وصلت إليه إمارة الفجيرة.

وعبر “غنيم” عن سعادته من هذا التعاون الذي توقع أن يؤتي ثمارًا خلال فترة قريبة تسهم في تعزيز ودعم الثقافة العربية في العديد من مجالاتها لا سيما مجال المسرح الذي يعد واحدًا من أهم الفنون التي تتعمق في جذور التاريخ الفني العربي، والتي تجسدت في العديد من المدارس الخاصة.

من جهته، قال شريف العوضي رئيس مجلس إدارة مسرح الفجيرة الثقافي، إننا نسعى من خلال هذا التعاون إلى تحقيق طفره ثقافية عن طريق التعاون مع المؤسسات الثقافيه والبحثية، لافتًا إلى أن هذا يمثل منهجًا لدى الإدارة الجديدة منذ توليها قيادة المسرح.

وأضاف «العوضي» في تصريح له اليوم، نعتز بالتعاون مع المركز المصري، ونأمل منه أن تتضافر الجهود لدعم الثقافة والمسرح على المستوى العربي فضلًا عن السعي والرغبة لتطوير مسرح الفجيرة والذي نأمل أن يتصدر كافة المسارح حول العالم.

وتابع، إن عمل الدراسات والبحوث العلمية والثقافية والدراسات الإحصائية حول مدى تأثير التطور المجتمعي الذي يحدثه المسرح بصفة عامة ومسرح الفجيرة بصفة خاصة، يمثل انعكاسًا حقيقيًا لرغبة وإرادة المؤسسات وقادتها على تحقيق النجاح المرجو، وذلك من خلال معرفة نقاط القوة والضعف ووضع الخطط الاستراتيجية والتصورات لتطوير المؤسسات خلال الفترات المحددة.

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق