احدث الاخبار

قطعنا نصف المشوار والحسم في داكار

كتب/حسن ابوكباش

حقق المنتخب الوطني المصري فوزاً صعباً على منتخب السنغال بهدف نظيف في مباراة الذهاب للجولة النهائية من تصفيات قارة إفريقيا المؤهلة لكأس العالم في قطر نهاية العام الحالي 2022

فوز مصر على السنغال هو الأول للفراعنة منذ بطولة أمم إفريقيا 2006، أي منذ 16 عاما.

افتتح الفراعنة التسجيل في الدقيقة 4 من المباراة التي أقيمت اليوم الجمعة 25 مارس 2022 بملعب إستاد القاهرة  بقدم ساليو سيس مدافع السنغال بالخطأ في مرماه.

وتقام مباراة العودة يوم الثلاثاء المقبل في تمام السابعة مساء بتوقيت القاهرة، في العاصمة السنغالية داكار.

فرحة المنتخب المصري بالفوز

 

وصف المباراة

بداية رائعة

بدأ منتخب مصر المباراة بطريقة ولا أروع واستطاع تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 4. وجاء الهدف بعدما استلم عمرو السولية الكرة في وسط الملعب وأرسل تمريرة طويلة إلى مصطفى محمد الذي حولها بالرأس إلى محمد صلاح أمام المرمى. ليسدد صلاح قائد منتخب مصر كرة قوية اصطدمت في العارضة ثم في ساليو سيس مدافع السنغال وسكنت الشباك.

لينفجر استاد القاهرة فرحا بهدف تقدم الفراعنة وسط أجواء أكثر من رائعة.

وانتظر الحكم جان جاك ندالا لتأكيد الهدف من غرفة الفيديو قبل أن يؤكد على صحته.

وغادر عبدو ديالو مدافع السنغال المباراة بعدما تعرض لإصابة عضلية في الدقيقة 13، وشارك بدلا منه بابي سيسه.

وتعرض محمد عبد المنعم مدافع منتخب مصر لإصابة قوية في الرأس بعد تدخل من ساديو ماني.

وسقط عبد المنعم على الأرض وسالت الدماء من أنفه، قبل أن يتلقى العلاج ويقوم لاستكمال المباراة.

وبعد عدة تمريرات وصلت الكرة إلى عمر جابر الذي أرسل عرضية قابلها مصطفى محمد بضربة رأسية أمسك بها إدوارد ميندي حارس السنغال.

وتجددت إصابة عبد المنعم ليغادر الملعب محمولا واستعد ياسر إبراهيم للمشاركة بدلا منه في الدقيقة 28، قبل أن يعود عبد المنعم ويكمل المباراة.

هجمة سنغالية خطره

وانطلق ساديو ماني بالكرة في الدقيقة 36 نحو مرمى منتخب مصر وسدد من أمام منطقة الجزاء كرة مرت أعلى عارضة محمد الشناوي.

ولم يستطع محمد عبد المنعم إكمال المباراة ليغادر في الدقيقة 38 ويشارك بدلا منه ياسر إبراهيم.

الشوط الثاني

بدأ الشوط الثاني بضغط قوي من منتخب السنغال وتصدى محمد الشناوي لرأسية خطيرة من ساديو ماني بعد عرضية بونا سار في الدقيقة 48 وأكمل ياسر إبراهيم إبعاد الكرة عن منطقة جزاء مصر.

وواصل الشناوي تألقه وأبعد ركنية خطيرة للسنغال في الدقيقة 52 نفذها بونا سار.

ومرة أخرى انطلق إسماعيلا سار من الناحية اليمنى وأرسل عرضية أرضية خطيرة أبعدها ياسر إبراهيم.

وكاد منتخب مصر أن يسجل بعدما نفذ محمد صلاح ركنية وصلت إلى مصطفى محمد ليسدد الكرة بضربة مقصية لكنها اصطدمت في ياسر إبراهيم قبل أن تذهب إلى الشباك.

وأجرى كارلوس كيروش المدير الفني لمنتخب مصر التغيير الأول بنزول عمر مرموش بدلا من مصطفى محمد في الدقيقة 71.

فرصة مصرية ضائعة

ومجددا ومن ركلة ثابتة كاد منتخب مصر أن يسجل بعدما نفذ مرموش الكرة داخل منطقة الجزاء، لتصل إلى ياسر إبراهيم الذي سدد لكن الكرة اصطدمت في أقدام مدافعي السنغال.

واستلم مرموش الكرة داخل منطقة الجزاء بعد تمريرة من محمد صلاح ليسدد بقوة كرة اصطدمت بالشباك الخارجية لـ ميندي حارس السنغال في الدقيقة 86.

ضغط مصر استمر بقوة على السنغال في الدقائق الأخيرة ووصلت الكرة إلى مرموش داخل منطقة الجزاء الذي حاول السيطرة عليها قبل أن يمررها إلى السولية وتعود الهجمة من جديد للفراعنة.

لتنتهي المباراة بفوز منتخب مصر بهدف دون رد في إنتظار مباراة العودة يوم الثلاثاء المقبل بالسنغال لإعلان التأهل إلى كأس العالم في قطر نهاية العام الجاري 2022

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.