أراء وقراءات

قهوة الصباح : هل هي نصيحة زوجة لباقي جنسها ؟

بقلم الدكتور / محمد النجار


قد تذم احدى النساء زوجها وتسب الزواج ونتائجه من العيال ومطالبهم والزوج ونواهيه وأوامره ، وتقول لمن تأخر عنها الزواج: “احمدي ربنا، أنت لسة على البر، وعايشة بحريتك دون مطالب اولاد أو أوامر زوج ، وتشجعها على الاستمرار بحريتها بدون زواج !
فهل هذه نصيحة ؟ ام حقد وضغينة وتعكير جو ؟ وأيهما افضل لو قالت لها ما قالت ؟او لو نصحتها بحسن اختيار الزوج ، ومحاولة التفاهم في حياتها الزوجية وتشجيعها أن تكون أماً صالحة تنجب اولاد صالحين ؟؟
وسؤال لتلك الزوجة : ماذا ستفعلين لو فكرت لحظة بأن زوجك سيطلقك؟
وماذا ستفعلين لو فقدت ابنا من ابنائك(لاقدرالله) الذين تولولين منهم ليلا ونهارا ؟
حتما ستنهار تلك المرأة عصبيا وستعود الى رشدها لأنها ستعرف وقتها قيمة النعمة التي منحها الله أياها وربما تدعو للآخرين بأن يمنحهم الله الخير مثلما الذي هي فيه ..
ونستعيذ بالله من زوال نعمته .. وتحول عافيته ..
د.محمد النجار 22-12-2018 السبت15ربيع الثاني1440هـ

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى