أراء وقراءات

لماذا تصفية جسور المحبة بين السعودية ومصر

بقلم الدكتور / محمد النجار

في الوقت الذي كان يستقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي ولي عهد السعودية محمد بن سلمان في زيارته لمصر تزانزيت الى الارجنتين ، كان التفاؤل باستثمارات سعودية جديدة في مصر، إلا أنه تم الإعلان عن تصفية شركة جسور المحبة التي تم انشاؤها عام 2016م عندما كان الملك سلمان يزور مصر وقتها .
وقد كان وقتها الزخم الاعلامي كبيرا عند انشاء شركة جسور المحبة عام 2016 والحديث في وسائل الاعلام المصرية تهليلا ببوادر تحمل الخير من الاشقاء السعوديين في الاستثمار في مشاريع قناة السويس الجديدة.
فقد صرح رئيس مجلس الأعمال السعودي المصري، عبدالله بن محفوظ، إن رجل الأعمال السعودى الشيخ صالح كامل و32 مستثمراً بالسعودية، قرروا تصفية شركة جسور المحبة التى تم تأسيسها خلال زيارة العاهل السعودي سلمان بن عبدالعزيز للقاهرة في منتصف2016م برأس مال (6)مليارات جنيه وليس دولار وهي تعادل (240)مليون دولار فقط.
وقال “بن محفوظ” في تصريحات لصحيفة “البورصة، المحلية المصرية، أن الخطوات التنفيذية للشركة أظهرت عدم جدواها الاقتصادية. وأردف قائلا : أن شركة جسور المحبة تم تأسيسها برأسمال كبير بناءً على عواطف ومشاعر طيبة بعد تنفيذ مشروع قناة السويس الجديدة، وان الشركة تم تأسيسها خلال (24)ساعة ، لكن الخطوات العملية أظهرت ضعف جدواها الاقتصادية، لذا قررنا التصفية.
وحسب الاسم المذكور بأن رجل الاعمال السعودي الشيخ صالح كامل الذي قرر تصفية الشركة بالاتفاق مع 32 مستثمر سعودي ، فهذا الاسم كان ضمن من الشخصيات الذي قام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان باحتجازهم في الفندق بالرياض مع مجموعة من رجال الاعمال بحجة محاربة الفساد، ثم تم الافراج عن بعضهم بعد تسويات مالية.
والسؤال :
لماذا تم تاسيس الشركة خلال (24) ساعة عام 2016م ؟
ولماذا تم تصفيتها شهر 11-2018 بحجة عدم جدواها الاقتصادية ؟
ولماذا الآن يتم تصفيتها ؟
هل كانت للدعاية عند زيارة الملك سلمان لمصر ، أم كانت لأهداف اخرى ؟
وهل إن أموال السعودية المليارية التي تدفعها لأمريكا والغرب لم تستطع دعم مصر بهذا المبلغ الذي يقولون عنه استثمار ثم يسحبونه من مصر ، فأين اذن الدعم السعودي والاماراتي إذا لمصر ؟
وما هو المستقبل الاقتصادي لمصر اذا كانت هذه الشركة السعودية قد تم تصفيتها في مشروع قناة السويس؟
انه السؤال الذي ربما يتم الاجابة عليه نظريا لكن المطلوب اجابة عمليه مثلما انسحبت عمليا مثلما تم تصفية شركة جسور المحبة؟
وذلك لأن الاقتصاد يتم بناؤه على الارقام الفعلية المحققة وليست النظريات والارقام الوهمية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى