احدث الاخبار

ماذا قال وزير خارجية إثيوبيا لمزارعي مصر ؟!

اعلان

كتب المحرر السياسي

وجه وزير الخارجية الإثيوبي غدو أندرجاتشاو رسالة اطمئنان للمصريين قائلا :”بأن أديس أبابا لن تلحق أي ضرر بمصالح الشعوب التي تعيش على نهر النيل”. وتحتفل إثيوبيا بالذكرى التاسعة لبدء العمل به السد في أبريل 2011.

وقال وزير الخارجية الإثيوبي في مقابلة مع موقع مع “العين الإخبارية” إن بلاده تدرك مخاوف الفلاح المصري من إنشاء سد النهضة، لكن عليهم أن يتأكدوا أن حكومة وشعب إثيوبيا لا يمكن أن تسعى إلى إلحاق أي ضرر بهم.

واضاف :”نحن ندرك أن شعوب دول المصب تعيش على نهر النيل الذي يمثل لها عصب الحياة، وإثيوبيا لا تنوي إطلاقا إلحاق ضرر بالسودان ومصر”. ولكنه كشف عن حقيقة الموقف الاثيوبي بقوله : “لكن النيل تجري فيه كميات ضخمة من المياه تفيض عن حاجة إثيوبيا والسودان ومصر، وسيتم احتجاز كمية من المياه خلال موسم الأمطار الغزيرة فقط لإنتاج الكهرباء ثم تمرير المياه وانسيابها طبيعا إلى دول المصب”.

ولكن لغة التهدئة التي يتحدث بها غدو أندرجاتشاو تتناقض مع مواقف اثيوبيا حيث رفضت أديس أبابا استكمال مشاركتها في مفاوضات “سد النهضة”بواشنطن، لدراسة مقترحات من وزارة الخزانة الأمريكية حول مسودة الاتفاق الخاص بملء وتشغيل سد النهضة.

وأعلنت مباشرة بدء تخزين 4.9 مليار متر مكعب من مياه نهر النيل في مشروع “سد النهضة” شهر يوليو/تموز المقبل.

من جانبها، أعلنت مصر رفضها اعتزام إثيوبيا ملء سد النهضة دون اتفاق مسبق، مشيرة إلى أن أديس أبابا تغيبت عن مفاوضات واشنطن بشكل متعمد.

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق