أراء وقراءات

ما هو البال ؟

من اختيارات أ.د.نادية حجازي نعمان 

كثيرا ما نسمع طوّل بالك

ودير بالك

وخلّي بالك

والله يصلح بالك …

فما هو البال ؟؟

سُئل رجل ذات مرة ؟

لو كانت هناك أمنية واحدة تُلبى لك الآن ماذا ستتمنى ؟

فقال : راحة البال .

قال الله تعالى:

(وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا نُزِّلَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَهُوَ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ كَفَّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَأَصْلَحَ بَالَهُمْ) سورة محمد.

دعونا نتوقف ملياً عند هذه الآية ..

كلمة (بال) فصيحة وليست عامية …

أصلح الله بالكم، دعاء جميل جداً في الآية لم نكن نفطن له .

والبال هو موضع الفكر ، والفكر موضعه العقل والقلب .

فأنت عندما  تقول : أصلح الله بالك ، أي أصلح الله خاطرك ، وتفكيرك ، وقلبك ، وعقلك .

فشروط إصلاح البال ثلاثة مذكورة في كتاب الله :

١-الإيمان بالله

٢-عمل الصالحات

٣-العمل بتعاليم ما نُزِّلَ عَلَى سيدنا مُحَمَّدٍ .

٢٠٢١/٧/٢٢

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى