تقارير وتحقيقات

محافظ المنوفية يشرف على نقل تراكمات القمامة إلى المدفن الصحي بالسادات

كتبت إيمان البلطى

أشرف اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية اليوم السبت ١٣ فبراير ٢٠٢١ على رفع تراكمات القمامة بمقلب طوخ طنبشا ونقلها للمدفن الصحي بالسادات بتكلفة إجمالية تقدر بـ (15) مليون جنيه مع استمرار العمل بالتوازى فى رفع مقلب بركة السبع العمومي بعد معاناة الأهالى لسنوات طويلة من الروائح الكريهة والأدخنة المنبعثة جاء ذلك خلال تفقد المحافظ لمقلب طوخ طنبشا لإعطاء إشارة البدء لرفع تراكمات القمامة وبحضور نائبه  محمد موسى واللواء علاء رشاد السكرتير العام  و ياسر الجندى رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة بركة السبع والمستشار عبده متولى مستشار رئيس مجلس إدارة شركة العربية البريطانية للصناعات الديناميكية و أحمد أبوبكر مدير إدارة البيئة بالديوان العام.

حيث تابع المحافظ أعمال رفع تراكمات القمامة بالمقلب بعزبة راتب التابعة لطوخ طنبشا ببركة السبع والمقام على مساحة 8 قيراط وبحجم تراكمات ما يقرب من 150 ألف طن قمامة، ووجه المحافظ بزيادة عدد سيارات نقل القمامة لسرعة الانتهاء من الأعمال خلال شهر وفق الجداول الزمنية المقررة، كما وجه رئيس المدينة بعمل رفع مساحي لقطعة الأرض المقام عليها المقلب وتصويرها بسور حديدي بعد الانتهاء من رفع تراكمات القمامة، مشيراً إلى أنه عقب الانتهاء من رفع المخلفات بالمقالب سيتم العمل تباعاً بمقلب كفر هلال.

كما كلف المحافظ رئيس المدينة بحصر كافة بؤر وتجمعات القمامة بنطاق المركز لرفعها ضمن أعمال المقالب ، مؤكداً على أن الهدف من إزالة المقالب الحفاظ علي البيئة عن طريق الحد من انبعاث الروائح الكريهة والأدخنة والغازات الناتجة من احتراق المخلفات والحفاظ علي صحة المواطنين وسلامتهم فضلا عن الحفاظ علي المظهر الحضاري.

وخلال تفقده المقلب أكد محافظ المنوفية بأنه قد تم الانتهاء من رفع كافة المخلفات بمقالب ( تلا وقويسنا ومنوف) وجارى العمل على قدم وساق للانتهاء من باقي المقالب وفق خطة متكاملة لإعادة تطوير وتأهيل المقالب في إطار التعاون الدائم والتنسيق بين المحافظة ووزارة التنمية المحلية.

يأتي هذا في إطار جهود محافظ المنوفية واهتمامه برفع كافة مقالب القمامة بنطاق المحافظة فضلاً عن وضع خطة استراتيجية لتطوير منظومة المخلفات الصلبة للتخلص الآمن من المخلفات وتحقيق أقصى استفادة بما يعود بالنفع العام

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى