العالمالمجتمع

مظاهرات في كينيا ضد تجاوزات الشرطة بعد مقتل “محامي” حقوقي

الاتجاجات في كينيا ضد الشرطة
الاحتجاجات في كينيا ضد الشرطة

شارك بضع المئات من المحتجين في مسيرة بالعاصمة الكينية نيروبي اليوم الاثنين 4 يوليو 2016، للاحتجاج على مقتل المحامي في مجال حقوق الإنسان “ويلي كيماني” وموكله وسائقهما فيما وصفه المحتجون بأنها عمليات قتل خارج نطاق القضاء قامت بها الشرطة.

 

وحمل المتظاهرون نعشا عليه كلمات “أوقفوا القتل خارج نطاق القضاء” وارتدى آخرون قمصانا تحمل شعارات “أوقفوا إعدامات الشرطة” ورفع البعض لافتات تطالب باستقالة وزير الداخلية جوزيف نكايسيري.

 

وتتهم جماعات حقوقية في كينيا قطاعات من الشرطة بالضلوع في عمليات قتل خارج نطاق القضاء منها حالة “كيماني” وموكله جوزيفات مويندوا وسائق سيارة أجرة يدعى جوزيف مويروري بعد العثور على جثثهم الأسبوع الماضي.

 

وتقول الشرطة إنها يحققون في الواقعة وسيقاضون أي ضابط يشتبه في خرقه للقانون.

 

ويقول الناشطاء أن “مويندوا” موكل المحامي “كيماني” كان قد تقدم بشكوى اتهم فيها الشرطة بإطلاق النار عليه وإصابته، وأضافوا أن مويندوا واجه بعدها سلسلة من التهم بينها حيازة مخدرات ومقاومة الاعتقال.

 

وقالت السلطات السبت الماضي إن ثلاثة من ضباط الشرطة اعتقلوا في فيما يتعلق بمقتل الرجال الثلاثة الذين اختفوا بعد جلسة محاكمة في 23 يونيو.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق