حوادث و قضايا

ممرضة تسرق أدوية السرطان المدعمة من المعهد القومى وتخفيها في حقائب أبنائها

كتبت عزه السيد

إكتشفت إدارة مستشفى المعهد القومى للأورام، أثناء عملية الجرد اختفاء بعض الأدوية الخاصة بعلاج مرضى السرطان، وغيرها من الأمراض المزمنة، وتناقصها فى مخزن الأدوية ، وبعد تفعيل نظام المراقبة وتشغيل الكاميرات وتفريغها، تبين أن إحدى الممرضات استغلت وظيفتها فى الدخول لمخزن الأدوية لصرف علاج المرضى، فى الحصول على كمية أكبر لنفسها وقامت باختلاسها، وتبين أنها اعتادت الحصول على العلاج بكمية كبيرة مستغلة ثقة زميلها فى العمل.

وأوضحت التحقيقات، أن المتهمة كانت تنتظر حضور أطفالها من المدرسة الى المستشفى ، وتقوم بإخفاء المسروقات والأدوية فى حقائبهم المدرسية ، مستغلة عدم تفتيشهم، وتبين أن المتهمة تقوم بيع هذه الأدوية للصيدليات الخارجية وللمرضى فى الخارج بأسعار عالية، خاصة أن هذا العلاج مدعم ولا يتواجد فى الصيدليات العامة، لتحقيق الربح المادي.

وكان قسم شرطة السيدة زينب ، تلقى بلاغ من المسئولين بمعهد الأورام يفيد، اكتشاف عجز في أدوية مرضى السرطان، وتبين أن وراء الجريمة إحدى الممرضات بالمعهد، تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات والتى أمرت بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات ووجهت لها النيابة تهم اختلاس أدوية مدعمة، والإخلال بأمانة المهنة، والتربح الوظيفي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق