العالمسياسة

منظومة “إس-400” الروسية تنتصر في حرب التشويش

أعلن الجيش الروسي عن نجاح اختبار جديد لمنظومة الدفاع الجوي الروسية “إس-400” الحديثة جرى في ظروف تشويش إلكتروني قوي.

وجرى الاختبار الخميس 3 ديسمبر 2015 في ميدان “كابوستين يار” بمقاطعة أستراخان (جنوبي روسيا)، تحت رقابة خبراء شركة “ألماز أنتي” الروسية المنتجة لمنظومات الدفاع الجوي.

وأوضحت الدائرة الصحفية التابعة للمنطقة العسكرية الوسطى في روسيا أن منظومة “إس-400” أطلقت صاروخين بنجاح أصابا هدفاً جوياً نفاثاً بدقة.

يذكر أن منظومة “أس-400” هي من أحدث أنظمة الدفاع الجوي في روسيا، تتصدى بفعالية لجميع أنواع الأهداف الجوية، بما فيها الطائرات الحربية الاستراتيجية والتكتيكية، والصواريخ، والأهداف فوق الصوتية، ووسائل الهجوم الجوي الأخرى.

وتقدر المنظومة على الكشف عن أهداف جوية على مسافة تصل 400 كيلومتر، كما بإمكانها إسقاط صواريخ باليستية تكتيكية وصواريخ مجنحة وطائرات تكتيكية واستراتيجية على بعد 60 كيلومترا.

وتجدر الإشارة إلى أن تسليح الجيش الروسي بمنظومات “إس-400” وهي منظومات مضادة للجو بعيدة ومتوسطة المدى، بدأ في عام 2007، إلا أن الحكومة الروسية لم تسمح إلا مؤخرا بتصدير هذه المنظومات القادرة على صد جميع وسائل الهجوم الجوي المعاصرة إلى الخارج، بما في ذلك الوسائل الخاضعة للتطوير.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق