العالم من حولناالعراق

منع رئيس البرلمان العراقي ونائبين من السفر

سليم الجبوري
سليم الجبوري

قرر القضاء العراقي الخميس 4 أغسطس  2016 منع رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ونائبين في المجلس وعددا آخر من الاشخاص من السفر على خلفية اتهامات بالفساد وجهها اليهم وزير الدفاع خالد العبيدي الاثنين الماضي.

وكان وزير الدفاع العبيدي قال امام مجلس النواب الاثنين إن الجبوري وعددا آخر من نواب المجلس فاسدون وحاولوا ابتزازه.

وكان مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي قال في اليوم التالي إن العبادي أمر “بفرض حظر مؤقت” على سفر اولئك الاشخاص الذين اخضعوا للتحقيق، ولكن الجبوري رفض الحظر قائلا إن وحده القضاء هو المخول باصدار قرارات كهذه.

وبعد استماعها لشهادة العبيدي، قررت لجنة قضائية فرض حظر على سفر الجبوري اضافة الى النائبين مجمد الكربولي وطالب المعماري، حسبما قال الناطق القضائي عبدالستار البيرقدار.

كما شمل حظر السفر 4 اشخاص آخرين، منهم نائب سابق.

وقال البيرقدار ايضا إن اللجنة التي تحقق في مزاعم الفساد ستستمع الى شهادات مسؤولين حاليين وسابقين.

وينفي رئيس المجلس الجبوري الاتهامات التي وجهها اليه العبيدي الاثنين اثناء جلسة استماع استدعي اليها للدفاع عن نفسه ضد اتهامات بالفساد قال إنها اثيرت ضده لرفضه الفساد.

واتهم العبيدي الجبوري بأنه كان يحاول تمرير عقود تسليح فاسدة.

وجاء في تغريدة نشرها وزير الدفاع في حسابه في تويتر يوم الخميس إنه “سيدلي بشهادته ويطرح ادلة في قضايا فساد مقامة ضد عدد من السياسيين والنواب.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى