أراء وقراءات

من القلب للقلب ..فساد مجتمع

بقلم / أمل الوكيل

وقع حجر على ذيل ثعلب فقطعه، ولما رآه ثعلب آخر سأله لم قطعت ذيلك؟!

فقال له صرت أشعر بعد قطعه بسعادة وكأني طائر في الهواء.. يالها من متعة.

فسمع الثعلب كلامه وقطع ذيله!

فلما شعر بألم شديد ولم يجد متعة مثله، سأله: لما كذبت عليّ؟

قال: إن أخبرت الثعالب بألمك لن يقطعوا ذيولهم وسيسخرون منا.

وظلوا يخبرون كل من يجدوه بمتعتهم الزائفة، حتى أصبح غالب الثعالب دون ذيل!

ثم إنهم صاروا كلما رأوا ثعلبا بذيل سخروا منه!

(فإذا عم الفساد صار الناس يعيرون الصالحين بصلاحهم، واتخذهم السفهاء سخريا)

عن كعب رحمه الله قال: “ليأتين على الناس زمان يُعَيَّر المؤمن بإيمانه كما يعير اليومَ الفاجر بفجوره حتى يقال للرجل إنك مؤمن فقيه”!!

إن المجتمع الفاســـــــد إذا لم يجد للمصلحيـــــن تهمــــــة .. عيّرهـــــم بأجمــــــل ما فيهـــــم .. ألم يقل قوم لوط: (أخرجوا آل لوط من قريتكم إنهم أناس يتطهّرون)؟!

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق