أراء وقراءات

من القلب للقلب .. قسمة ونصيب

بقلم :أمل الوكيل.

لما تصمم على الحاجة مرة واتنين وعشرة,اى حاجة بشكل عام ,لما تشوف 100حل وبديل للمشكلة,لما تتبت وتتمسك فى اللى معاك مع ان الظروف بتقولك ما ينفعش,لما تكلم ربنا فى صلاتك عن حاجتك ومتزهقش,لما تشتغل الليل قبل النهار عشان توفى بوعدك,لما تكلم طوب الارض عشان يكونوا معاك وتاخد حُبك,فيه ناس كتير بترفض وتقول لاء عشان يشوفوا فيك اصرارك وحبك ليهم ممكن يتهدم بكلمة ولا لاء,لاهى تناكة ولاهى تُقل ,كُل اللى فى الموضوع حبة امان .محتاجين يتأكدوا من وجودهم.

قد ايه هتحس انك راضى عن نفسك بعد كل مرة حاولت فيها وعملت اللى ف وسعَك,وكفاية جدا انك لا ندلت ولا اتخليت واستجدعت للاخر.

وقتها لو ما اخدتش اللى حاربت وعافرت عشانهُ هتعرف ان مش خير الحاجة دى تكون ليك ولا ليك فيه نصيب من الاساس,لكن ربنا مُش هيضيع تعبك ابداً كدة وخلاص,لاء,ده ربنا هيبدلك الاحلى والانسب واللى فيه حياتك وسعادتك وفرحتك.

تخيل على قد تعبك وزعلك ع الحاجة اللى اتمنيتها ومحصلتش ربناعوضك عنها وفوقها حبة كرم من كرمهُ..

فاللهم النصيب والعوض اللى يشبه كرمك وحُبك يارب من كل شئ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق