المجتمع

ندوات التميز الإعلامي تحذر من دكتور جوجل

كتبت عبير علي

إفتتح اللواء طارق مهدي رئيس المهرجان العربي للتميز الاعلامي في دورته الثالثة بصحبة امين عام المهرجان الاستاذ احمد عبد المنعم ومدير المهرجان الاعلامي محمد بدر ، معرض الفن التشكيلي والذي اقيم على هامش المهرجان تحت عنوان معرض “رائدات الاعلام المصري” والذي يمتد المقام حتى نهاية الشهر ضمن احتفالات مصر بالمرأة المصرية

فقد ابدعت الفنانة التشكيلية فدوى عطية في رسم مجموعة من ابرز اعلاميات مصر وهم : سناء منصور ،ايناس جوهر ، فريال صالح ، صفية المهندس ، سلمى الشماع ،سامية الاتربي ، ليلى رستم ، فريدة الزمر ،فايزة واصف ، فضيلة توفيق ، سهير شلبي

وفي سياق متصل اقيم على هامش المهرجان ندوة بعنوان “الاعلام الطبي ودوره في التوعية والوقاية” والتي ادارهادكتور عمرو العباسي استاذ الحقن المجهري بالمركز القومي للبحوث وشارك بها كلا من : دكتور يوسف المنسي استاذ جراحة الوجه والفكين طب القصر العينيودكتور محمد الفولي مدرس استشاري جراحات السمنة والمناظير جامعة عين شمس والاعلامي محمود حسن مقدم برامج

وقد تحدث في البداية دكتور عمرو العباسي قائلا : هناك مشكلة في مصر ان الاعلام الطبي تحول الى دكتور ومذيعة ، الدكتور يحضر الاسئلة والمذيعة تقوم بسرد الاسئلة كنوع من انواع الدعاية بدون الاهتمام بمشاكل المريض وبدون الحديث عن طرق الوقاية

وفي كلمته قال الدكتور يوسف المنسي : كل الناس عندها مشاكل في اسنانها والوقاية مهمة جدا حيث يجب زيارة طبيب الاسنان كل 6 شهور لاكتشاف اسباب تسوس الاسنان سواء نتيجة إلتهاب اللثة او البكتريا او بقايا الطعام فيجب غسل الاسنان بعد 9 دقائق من اكل الوجبة وبذلك لن تتسوس اسنانك

وفيما يخص جراحة الوجه فقال يوسف : اصبح الاتجاة السائج عدم جرد الاسنان المجاورة والاتجاة الى الزراعة ، وكذلك في حل مشاكل مفصل الفك وتوجه بعض المرضى الى طبيب الانف والاذن وهذا خطأ شائع والاصح الذهاب الى طبيب الوجه والفكين وتكون مشاكله نتيجة مضغ اللبان والاكل الناشف والذي يؤدي الى الصداع او طرقعة في مفصل الفك ، وهناك مرضى اذا كان لديهم تاريخ مرضي في العائلة في القلب ممكن سوسة في الضرس تؤدي الى وفاته ، ومشاكل الوجبات السريعة لا يمكن مواجهتها بالسواك والخلة فيجب الغسيل بمعجون الاسنان واستخدام الخيط الطبي ، و انصح الجميع بـ تعالى بدري هتدفع اقل وهتتوجع اقل

ثم تحدث دكتور محمد الفولي قائلا : اسباب السمنة هي انتشار مطاعم الوجبات السريعة والتي تحتوى على نسبة دهون عالية جدا بالاضافة الى بعد الناس عن طبق السلطة وممارسة الرياضة لذا اصبحت ظاهرة السمنة في العالم كله ، ونتيجة العمل طوال الوقت تناسى الناس الوجبات الاساسية مثل الافطار رغم انها اهم وجبة قبل النزول للعمل فالمعدة هي من تخرج هرمونات الجوع وهرمونات الحرق في الصباح فاذا جاء الجوع الليلي واكلت وجبة واحدة بالليل ستؤدي الى تخزين الدهون

واضاف الفولي فيما يخص مناطق السمنة بالجسم وقال : من اسباب وجود دهون في مناطق معينة بالجسم هي الفراخ البيضاء المليئة بالهرمونات والتي تؤدي لدى الرجل الى ظهور ثديين او بالعكس ظهور شعر لدى النساء ، اذاً لابد من الموازنة بين الاكل والحرق لكي يصل الجسم الى شكله المثالي ليس فقط من خلال الدايت فهو يقلل الحرق ثم تعود الى الاكل من جديد لاحساسك بالحرمان وبالتالي فان الاصح بجانب العمليات او الدايت هو اتباع لايف استايل صحي فمثلا بعد ما اشبع اتوقف عن الاكل وامشي بعد كل وجبة

اما عن اقراص التخسيس فقال الفولي : فيه ناس بستخدم ادوية واقراص للتخسيس هذه الادوية تؤدي الى فشل كلوي نتيجة تداولها في الاسواق بدون استشارة الطبيب اما عمليات شفط الدهون او عمليات نحت القوام هي حل لمرض حقيقي يمكن ان يتحول الى مريض مزمن بالضغط او السكر او المفاصل و يتعرض لخطر الجلطات لكن عملية واحدة تخيلوا ممكن ان توفر كل هذه التكاليف وتؤدي الى النزول في الوزن ومن ثم حل مشاكل مثل تأخر الانجاب ونحن نتعامل مع جميع تخصصات الطب لتوصيل افضل خدمة للمريض

اما عن النحافة فاختتم الفولي حديثه بقوله : انا افضل ان يكون الطبيب متخصص سواء بالسمنة ، او النحافة والتي تكون نتيجة لجرثومة في المعدة او ان حرق الجسم قليل

ثم تحدث الاعلامي محمود حسن وقال : الاعلام مقصر في حق المنظومة الطبية وانا اطالب بتفرغ السادة الاطباء الى مهمتهم وعدم تقديم البرامج بأنفسهم ، والمفترض ان نهتم بالطب الوقائي وليس الطب العلاجي حيث اصبح الجميع يفتي في الطب والعلاج وهناك تشابه بين مجالي الاعلام والطب فالطبيب لو اخطأ سيموت شخص اما الاعلامي لو اخطأ ستموت امة ، لذلك انصح الجميع بـ اذهب بنفسك للفحص قبل ان يذهبوا بك للعلاج

ثم علق دكتور عمرو العباسي في نهاية الندوة قائلا : الكشف المبكر مهم جدا فمثلا سرطان الثدي وعنق الرحم والمبيضين من سن الثلاثين اصبح علاجه بأشياء بسيطة جدا لا تأخذ وقت في علاجها في البداية وكذلك سرطان البروستاتا لدى الرجال ، وكذلك لو المريضة لديها تاريخ مرضي بالعائلة ممنوع لها اخذ اقراص منع الحمل حتى لا تصاب بجلطة ، ونحن نحذر من دكتور جوجل وهو العلاج عن طريق الانترنت فيجب ان يكون الاعلام الطبي اعلام توعوي ونوصي بضرورة وجود طبيب للاسرة للكشف المبدئي ثم يتم تحويله الى الطبيب المختص اذا لزم الامر

كتبت عبير علي

افتتح اللواء طارق مهدي رئيس المهرجان العربي للتميز الاعلامي في دورته الثالثة بصحبة امين عام المهرجان الاستاذ احمد عبد المنعم ومدير المهرجان الاعلامي محمد بدر ، معرض الفن التشكيلي والذي اقيم على هامش المهرجان تحت عنوان معرض “رائدات الاعلام المصري” والذي يمتد المقام حتى نهاية الشهر ضمن احتفالات مصر بالمرأة المصرية

فقد ابدعت الفنانة التشكيلية فدوى عطية في رسم مجموعة من ابرز اعلاميات مصر وهم : سناء منصور ،ايناس جوهر ، فريال صالح ، صفية المهندس ، سلمى الشماع ،سامية الاتربي ، ليلى رستم ، فريدة الزمر ،فايزة واصف ، فضيلة توفيق ، سهير شلبي

وفي سياق متصل اقيم على هامش المهرجان ندوة بعنوان “الاعلام الطبي ودوره في التوعية والوقاية” والتي ادارهادكتور عمرو العباسي استاذ الحقن المجهري بالمركز القومي للبحوث وشارك بها كلا من : دكتور يوسف المنسي استاذ جراحة الوجه والفكين طب القصر العينيودكتور محمد الفولي مدرس استشاري جراحات السمنة والمناظير جامعة عين شمس والاعلامي محمود حسن مقدم برامج

وقد تحدث في البداية دكتور عمرو العباسي قائلا : هناك مشكلة في مصر ان الاعلام الطبي تحول الى دكتور ومذيعة ، الدكتور يحضر الاسئلة والمذيعة تقوم بسرد الاسئلة كنوع من انواع الدعاية بدون الاهتمام بمشاكل المريض وبدون الحديث عن طرق الوقاية

وفي كلمته قال الدكتور يوسف المنسي : كل الناس عندها مشاكل في اسنانها والوقاية مهمة جدا حيث يجب زيارة طبيب الاسنان كل 6 شهور لاكتشاف اسباب تسوس الاسنان سواء نتيجة إلتهاب اللثة او البكتريا او بقايا الطعام فيجب غسل الاسنان بعد 9 دقائق من اكل الوجبة وبذلك لن تتسوس اسنانك

وفيما يخص جراحة الوجه فقال يوسف : اصبح الاتجاة السائج عدم جرد الاسنان المجاورة والاتجاة الى الزراعة ، وكذلك في حل مشاكل مفصل الفك وتوجه بعض المرضى الى طبيب الانف والاذن وهذا خطأ شائع والاصح الذهاب الى طبيب الوجه والفكين وتكون مشاكله نتيجة مضغ اللبان والاكل الناشف والذي يؤدي الى الصداع او طرقعة في مفصل الفك ، وهناك مرضى اذا كان لديهم تاريخ مرضي في العائلة في القلب ممكن سوسة في الضرس تؤدي الى وفاته ، ومشاكل الوجبات السريعة لا يمكن مواجهتها بالسواك والخلة فيجب الغسيل بمعجون الاسنان واستخدام الخيط الطبي ، و انصح الجميع بـ تعالى بدري هتدفع اقل وهتتوجع اقل

ثم تحدث دكتور محمد الفولي قائلا : اسباب السمنة هي انتشار مطاعم الوجبات السريعة والتي تحتوى على نسبة دهون عالية جدا بالاضافة الى بعد الناس عن طبق السلطة وممارسة الرياضة لذا اصبحت ظاهرة السمنة في العالم كله ، ونتيجة العمل طوال الوقت تناسى الناس الوجبات الاساسية مثل الافطار رغم انها اهم وجبة قبل النزول للعمل فالمعدة هي من تخرج هرمونات الجوع وهرمونات الحرق في الصباح فاذا جاء الجوع الليلي واكلت وجبة واحدة بالليل ستؤدي الى تخزين الدهون

واضاف الفولي فيما يخص مناطق السمنة بالجسم وقال : من اسباب وجود دهون في مناطق معينة بالجسم هي الفراخ البيضاء المليئة بالهرمونات والتي تؤدي لدى الرجل الى ظهور ثديين او بالعكس ظهور شعر لدى النساء ، اذاً لابد من الموازنة بين الاكل والحرق لكي يصل الجسم الى شكله المثالي ليس فقط من خلال الدايت فهو يقلل الحرق ثم تعود الى الاكل من جديد لاحساسك بالحرمان وبالتالي فان الاصح بجانب العمليات او الدايت هو اتباع لايف استايل صحي فمثلا بعد ما اشبع اتوقف عن الاكل وامشي بعد كل وجبة

اما عن اقراص التخسيس فقال الفولي : فيه ناس بستخدم ادوية واقراص للتخسيس هذه الادوية تؤدي الى فشل كلوي نتيجة تداولها في الاسواق بدون استشارة الطبيب اما عمليات شفط الدهون او عمليات نحت القوام هي حل لمرض حقيقي يمكن ان يتحول الى مريض مزمن بالضغط او السكر او المفاصل و يتعرض لخطر الجلطات لكن عملية واحدة تخيلوا ممكن ان توفر كل هذه التكاليف وتؤدي الى النزول في الوزن ومن ثم حل مشاكل مثل تأخر الانجاب ونحن نتعامل مع جميع تخصصات الطب لتوصيل افضل خدمة للمريض

اما عن النحافة فاختتم الفولي حديثه بقوله : انا افضل ان يكون الطبيب متخصص سواء بالسمنة ، او النحافة والتي تكون نتيجة لجرثومة في المعدة او ان حرق الجسم قليل

ثم تحدث الاعلامي محمود حسن وقال : الاعلام مقصر في حق المنظومة الطبية وانا اطالب بتفرغ السادة الاطباء الى مهمتهم وعدم تقديم البرامج بأنفسهم ، والمفترض ان نهتم بالطب الوقائي وليس الطب العلاجي حيث اصبح الجميع يفتي في الطب والعلاج وهناك تشابه بين مجالي الاعلام والطب فالطبيب لو اخطأ سيموت شخص اما الاعلامي لو اخطأ ستموت امة ، لذلك انصح الجميع بـ اذهب بنفسك للفحص قبل ان يذهبوا بك للعلاج

ثم علق دكتور عمرو العباسي في نهاية الندوة قائلا : الكشف المبكر مهم جدا فمثلا سرطان الثدي وعنق الرحم والمبيضين من سن الثلاثين اصبح علاجه بأشياء بسيطة جدا لا تأخذ وقت في علاجها في البداية وكذلك سرطان البروستاتا لدى الرجال ، وكذلك لو المريضة لديها تاريخ مرضي بالعائلة ممنوع لها اخذ اقراص منع الحمل حتى لا تصاب بجلطة ، ونحن نحذر من دكتور جوجل وهو العلاج عن طريق الانترنت فيجب ان يكون الاعلام الطبي اعلام توعوي ونوصي بضرورة وجود طبيب للاسرة للكشف المبدئي ثم يتم تحويله الى الطبيب المختص اذا لزم الامر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق