آراء وقراءتأراء وقراءات

نعم مصر أم الدنيا

اعلان

بقلم/ حسان ابو جازية

نحن نقولها  بصوت عالي مصر ام الدنيا

في زمننا هذا يخرج علينا شرزمة قليلة بعضهم من أبناء دول الخليج يسخرون من المصريين  احفاد الفراعنة أصحاب حضارة 7000 سنة لا توجد حضارة مثلها . ويقولون هؤلاء ما معني مصر ام الدنيا  ؟.

وإلى هؤلاء وغيرهم تقولها باعلي صوت نعم مصر ام الدنيا لكل كائن حي في بقاع الأرض  انها ام الدنيا. وهناك اسباب كثيرة  لإنفراد مصر بمسمى ام الدنيا منها :

  • لو رجعنا الي التاريخ سوف نكتشف العجب لان مصر كانت أكثر دول العالم  استقبالا للمهاجرين من كل حدب وصوب

*   منذ 400 سنة تقريبا عندما اجتاحت المجاعة بلاد الجزائر والمغرب فقد هرب الآلاف من أهل تلك البلاد خوفا من الجوع ولم يجدوا ملاذا لهم سوي مصر  . وشاهدا علي هذا أهل القبائل العربية في جميع محافظات مصر سواء بالوجه البحري أو الوجة القبلي. ومن الطريف انة عندما تحسنت بها الأحوال رفض كل من اتي منهم الي مصر الرجوع لبلادة وظلوا بمصر

  • وكذلك منذ،150 عاما عندنا اشتعلت الحرب الأهلية في لبنان بين الدروز والموارنة وكان هناك أكثر من 1000 قتيل يوميا من الموارنة ففروا هاربين ولم يجدوا لهم سوي مصر فهاجروا إليها بالألأف  وأستقر معظمهم في المنصورة  ومنهم رئيس لبنان المعروف.  (امين الجميل ) .كما هرب الدروز الي مصر  واستقبلت مصر جميع المحاربين في لبنان ومنهم الفنان الكبير فريد الاطرش واختة اسمهان

  • وايضا في بداية القرن العشرين عندما حدثت مذابح الأرمن الشهيرة علي يد الأتراك وهرب الأرمن من جحيم الأتراك  ولم يجدوا لهم ملاذا سوي مصر وخرجت منهم الفنانات لبلبة ونيلي وفيروز وانوشكا  ومازالوا الارمن يعيشون بيننا بكل حب

*كذلك المثقفون السوريون هربوا الي مصر بعد ضيق عليهم الاتراك الخناق ونقلوا الصحافة الي مصر  وكانت أول جريدة مصرية جريدة الأهرام صدرت بخبرات مصرية سورية

  • وعندما طرد الاسبان المسلمين المخلطين وكان يطلق عليهم اسم الموريسكين –  ولم يجدوا لهم ملاذا تستقبلهم سوي مصر وأستقر معظمهم في مدينتي كفر الشيخ والمنصورة.

  • حتي الأيطاليين هربوا من جحيم الحرب العالمية الأولي الي مصر  وعاشوا في الإسكندرية والمنصورة  ومن سلالتهم المطربه داليدا  بنت حي شبرا.

  • واخر ملوك إيران الشاه محمد رضا بلهوي الذي وجد ملاذه الأخير في مصر .

  • أما أرقي وأطهر قدوما الي مصر  قدوم فهو السيدة زينب حفيدة رسول الله علية الصلاة والسلام

  • وعندما هربت عائلة سيدنا يوسف علية السلام من جحيم المجاعة ولم يجدوا الأ أخوهم سيدنا يوسف علية السلام  ليستقبلهم  في مصر

*  وكذلك الهجرة السودانية عبر التاريخ والي وقتنا هذا دائما كانت وجهتها مصر .

*   كل دول العالم كانت تعاني من الحروب والمجاعات ولا يجدوا سوي أحضان مصر لتحميهم وتطعمهم وتسقيهم .

  • هل علمتم أيها الجهلة الحاقدون أن مصر منذ زمان طويل وهي بلد لكل الدنيا

  • فأنا وأي انسان مصري نفتخر بأن بلدنا مصر أم الدنيا

تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق