الصراط المستقيم

هل ينتقض وضوء الطبيب إذا لمس عورة المريض؟

بقلم الدكتور /محمد النجار


الجواب: للضرورة والحاجة .. لا حرج أن يمس الطبيب عورة الرجل والنظر إليها للعلاج، سواء العورة الدبر أو القبل، ولا مانع أن يلمس الدم إذا دعت الحاجة للمسه في الجرح لإزالته أو لمعرفة حال الجرح، ولا ينتقض الوضوء بلمس الدم أو البول أو غيرهما من النجاسات على ان يغسل يده ويزيل تلك النجاسات .. لكن انتبه إذا مس العورة قُبلا أو دبرا ينتقض الوضوء .
أي أن الوضوء ينتقض إذا مس الفرج من دون حائل يعني مس اللحم اللحم فإنه ينتقض وضوءه؛ لقول النبي ﷺ: من أفضى بيده إلى فرجه ليس دونهما ستر فقد وجب عليه الوضوء..
وهكذا الطبيبة إذا مست فرج المرأة للحاجة فإنه ينتقض وضوءها .

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى