أراء وقراءات

وحزنى فى القادم أكبر

اعلان

بقلم/خالد طلب عجلان

أسعدني وأسعد جماهير الكرة المصرية لقاء السحاب ونهائي القرن بين الأهلى والزمالك…

كانت المباراة رائعة

كانت فى إستاد القاهرة الدولى

الذى يتسع لأكثر من 80 ألف متفرج…

وسؤالى أين ذهب ال 80 ألف متفرج والملايين غيرهم من محبى ومشجعى الفريقين…

بالطبع ذهبوا إلى المقاهى..

وكان يجوب إحدى المدن أثناء وقبل المباراة

بائع الكمامات ولكن هل أشترى أحدا كمامة واحدة

بالطبع لا

هل امتنعت المقاهى عن تقديم الشيشة..

بالطبع لا

انشغل الإعلام بشتى انواعة بالتسويق والدعاية للمباراة

توقع الفائز توقع التشكيل توقع القنوات الناقلة

توقع من يحرز الأهداف توقع من أفضل لاعب

ونسى التوعية من كورونا

حتى وقعنا جميعا دون وعى أو إدراك

فى أشياء قد تؤدى إلى كارثة

لم أرى مرتدى للكمامة

فرحتى بالمباراة كبيرة

وحزنى فى القادم أكبر…

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى