صحة و جمال

ورشة منظار الصدر الجراحي االخامسة تتبدأ علها بأسيوط

اعلان

‎كتبت عبير علي

اختتمت جامعة اسيوط امس اعمل الورشة الخامسة لمنظار الصدر الجراحى باسيوط والتى اقيمت ‎برعاية كريمة من اد طارق الجمال رئيس جامعة اسيوط و اد أحمد المنشاوي

نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث وبالتعاون مع الجمعية المصرية لجراحة القلب والصدر و بتزكية الجمعية الاوربية لجراحى الصدر والذي شرف هذا العام باستضافة 5 خبراء اجانب في هذا المجال الدقيق اضافة الي الخبراء المصريين وذلك لتدريب شباب الاطباء علي هذه التقنية الجديدة التي من شأنها ان تساعد علي اجراء الجراحة من فتحة صغيرة بجدار الصدر الجانبي عوضا عن الجرح التقليدي مما يؤدي الي احساس اقل بالالم بعد العملية وفترة نقاهة اقل وعودة اسرع
‎للعمل .

‎منظار الصدر الجراحي في اسيوط
‎بدأ قسم جراحة القلب والصدر باسيوط بادخال تقنية منظار الصدر الجراحي لاغراض علاجية في يناير ٢٠١٢ علي يد د حسين الخياط مدرس جراحة القلب والصدر بدعم من اد احمد المنشاوى استاذ جراحة القلب والصدر ورئيس القسم انذاك وبهذا يعتبر القسم من اوائل المراكز في مصر التي تبنت هذه التقنية

‎اقيمت ورشة عمل هذا العام تحت رئاسة اد احمد فتحى غنيم رئيس الورشة ورئيس قسم جراحة القلب والصدر و اد على محمد عبد الوهاب رئيس شرف الورشة. وقد شرف الورشة بالحضور اد الحسيني جميل رئيس الجمعية المصرية لجراحة القلب والصدر و اد مصطفى الحمامى رئيس اللجنة الدائمة لترقية الاساتذة لتخصص جراحة القلب والصدر
‎و اد نور الدين نعمان جويلى رئيس قسم جراحة القلب والصدر جامعة المنصورة اضافة الى ثمانين طبيبا من مختلف مراكز جراحة القلب والصدر بجمهورية مصر العربية اضافة الي عدد من الاخوة العرب من اليمين والسعودية وايضا من اسبانيا كما اشتمل التدريب العملي علي المنظار عدد 25 جراح

‎تتناول المحاضرات الجديد في استخدامات منظار الصدر الجراحي والطرق الحديثة في تشخيص وعلاج امراض الصدر المختلفة اعقب ذلك تدريب للاطباء علي موديل حيوانى علي التقنيات الجديدة بمعاونة الخبراء الاجانب والمصريين
‎وقد جاءت توصيات ورشة العمل بان
‎منظار الصدر الجراحي عملية مكلفة من حيث احتياجها الي معدات حديثة ومستهلكات متعددة والي تدريب عالي الكفاءة الا ان النتيجة النهائية لمثل هذه التدخلات تعود بالنفع علي المريض حيث يستطيع العودة الي ممارسة حياته الطبيعية بصورة اسرع وهو ما يشجع المريض علي خوض تجربة التدخل الجراحي دون الخوف المعتاد من الجرح والالم و مضاعفات الجراحات التقليدية كما يعود بالنفع علي المؤسسة العلاجية من سرعة خروج المريض من المستشفي وبالتالي توفير اماكن بالمستشفيات اسرع وتقليل قوائم الانتظار وتعود بالنفع علي الدولة من رجوع الموظف سريعا الي عمله مع تقليل اجازته المرضية لذا فان الاهتمام بهذه التقنية في تزايد مستمر ما بين جموع اطباء وجراحي
‎الصدر حول العالم
واشارت ورشة العمل الي ‎دواعى اجراء منظار الصدر الجراحي
‎1. أخذ عينات من الرئة والغشاء البللوري . 2. إزالة واخذ عينة من الغدد الليمفاوية. 3. إستئصال ورم أو نمو من الرئة (فص او ورم او الرئة بالكامل). 4. علاج الانسكاب الهوائي ,المياه حول الرئة ,التقيح الصديدى ,النزيف واصابات الصدر المختلفة. 5. استئصال الفقاعات والأكياس الهوائية الرئوية 6. علاج حالات فرط تعرق اليدين

‎7. استئصال اورام وتجمعات المنصف الصدري 8. ازالة الغدة الثايموسية في حالات مرضي وهن العضلات
‎مميزات جراحة الصدر بالمنظار
‎1. تتم العملية من خلال فتحة واحدة اوفتحات صغيرة، ومن هنا نرى أن مستوى الألم بعد إجراء العملية لا يقارن بالطريقة التقليدية، والتي تجرى عبر الفتح الجراحي, والذي يؤثر على وظائف التنفس .
‎2. بإستطاعة المريض العودة إلى المنزل خلال 24- 48 ساعة في معظم الحالات دون الإضطرار إلى
‎المكوث في المستشفى لعدة أيام لمراقبة فتحة الجرح ومدى التئامها. 3. من الناحية التجميلية فغالباً ما تختفي آثار الجراحة تماماً، وذلك بسبب أن الفتحات صغيرة جداً، وبهذا
‎فإن آثار العمليات بالمنظار لا تذكر ولا تقارن بآثار الفتحات التي تجرى في حالات الجراحة التقليدية. 4. خفض معدلات المضاعفات التي تتلو العملية الجراحية.
هذا وقد صرح اد طارق الجمال رئيس جامعة اسيوط والمشرف علي كلية الطب نجاح اولي عمليات استئصال فص من الرئة باستخدام منظار الصدر الجراحى من فتحة واحده اسفل الصدر
Subxiphoid uniportal thoracoscopic lobectomy
والتي تعتبر اول عملية من نوعها تجرى في مصر باستخدام هذه التقنية المتقدمة. يضيف اد احمد المنشاوى نائب رئيس الجامعة واستاذ جراحة القلب والصدر الي ان العملية جاءت علي هامش ورشة عمل منظار الصدر الجراحى التى ينظمها القسم للعام الخامس علي التوالى لتدريب شباب الاطباء علي التقنيات الحديثة في هذا المجال الدقيق وان العملية تمت لمريض في العقد السادس من العمر يعانى من خراج مزمن بالرئة وقد قدم المريض من اسوان لتلقى العلاج في مستشفيات جامعة اسيوط لما تتمتع به من سمعة طيبة وطاقم طبى متميز
​اد احمد غنيم رئيس قسم جراحة القلب والصدر افاد ان القسم استقبل المريض الاسبوع الماضى وتم بالتنسيق مع قسم الامراض الصدرية والاشعة عمل الفحوصات اللازمة قبل التدخل الجراحى وتم عرض حالته علي فريق من الخبراء يزور القسم حاليا لبيان مدى امكانية اجراء الجراحة من خلال تقنية جديدة بتدخل محدود وتقرر اجراء الجراحة بفريق مكون من اد جان لي من الصين و د حسين الخياط مدرس جراحة القلب والصدر باسيوط و د كوستانتينوس من اليونان و د محمود عاطف و د محمد فاروق وفريق التخدير مكون من اد عصام عبد الله و د احمد رضا و د احمد ابو الفتوح. هذا وقد قام قسم جراحة القلب والصدر بمستشفي القلب الجامعى الجديد بجامعة اسيوط عام ٢٠١٨ باجراء ١٠٧٢ حالة جراحية تنوعت ما بين جراحات القلب المفتوح و جراحات قلب الاطفال وجراحات الصدر المتقدمة و مناظير الشعب الهوائية بنسبة نجاح اكثر من ٩٥٪؜

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق