تقارير وتحقيقات

وزير التنمية المحلية يباشر مهام عمله رسمياً من مقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة

 

كتب/محمد عبدالراضى

بدأ اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية مباشرة العمل من مقر الوزارة الجديد بالحي الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة ، وحرص وزير التنمية المحلية على متابعة انتظام سير العمل في مختلف قطاعات وإدارات الوزارة ، و تفقد المكاتب الإدارية للعاملين والقيادات للتأكد من جاهزيتها من حيث عدد المكاتب والأجهزة ووصلات الإنترنت وكافة متطلبات العمل للتيسير والتسهيل على العاملين في أداء مهام عملهم اليومية بصورة أسرع في ظل التكليفات اليومية للقيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء للمحافظات ومتابعة المشروعات الجارية على أرض مختلف المحافظات في جميع القطاعات الخدمية والتنموية التي تهم المواطنين

كما عقد اللواء هشام آمنة اجتماعات مع قيادات الوزارة  لمتابعة الانتهاء من خطة نقل كافة الإدارات والقطاعات والوحدات إلى مقر الوزارة بالعاصمة الجديدة .

وأكد وزير التنمية المحلية أن الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة يمثل نقلة نوعية في العمل الحكومي وتطويراً حقيقياً للجهاز الإداري للدولة بجانب التحول إلى الحكومة الذكية وبدء عصر جديد من توفير الخدمات المتميزة والرقمية للمواطنين ، وأشار اللواء هشام آمنة إلى عملية الانتقال تهدف أيضاً إلى تحسين مستوى جميع الخدمات المقدمة للمواطنين واستخدام أفضل وأحدث الوسائل التكنولوجية وحوكمة الإدارة .

وأضاف وزير التنمية المحلية أن مبنى الوزارة الجديدة بالحى الحكومي يتمتع بأفضل التقنيات وأحدث النظم التكنولوجية لمواكبة تطورات العصر ، وشدد الوزير على ضرورة الالتزام بكافة التعليمات من قبل الدولة والخاصة بآليات العمل وتشغيل كافة مكونات المبنى للحفاظ عليه في ظل سعى الحكومة لتوفير مناخ أفضل للعمل والإنتاج لكافة العاملين بالجهاز الإداري بإمكانيات أكثر تطوراً وخلق بيئة عمل مناسبة للموظفين

وأكد اللواء هشام آمنة على حرص لتذليل أي عقبات أو تحديات أمام الموظفين والعاملين المنتقلين للعمل بمقر الوزارة بالعاصمة الجديدة وإتخاذ الإجراءات المرنة التي تساعدهم على التكيف مع عملية الانتقال ، لافتاً إلى أنه تم توفير وسائل الانتقال والمواصلات إلى مقر الوزارة بالحى الحكومي وذلك حرصاً منها على التيسير والتسهيل على الموظفين في بداية انتقالهم حتى يتم استكمال إجراءات التعاقد مباشرة مع منظومة النقل الجماعى التي وفرتها الدولة عن طريق وزارة النقل وتحديد مسارات النقل اليومية للموظفين .

كما أشار وزير التنمية المحلية إلى أن الوزارة أولت اهتماماً كبيراً خلال الفترة الماضية لتدريب وتأهيل جميع الموظفين الذين تم اختيارهم للإنتقال للعمل بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة والبالغ عددهم حوالى 600 موظفاً ليكونوا مؤهلين ومدربين على كافة البرامج المهمة ومواكبة بيئة العمل بالعاصمة الجديدة خاصة أساسيات التحول الرقمى والتطوير المؤسسى لوحدات نظم المعلومات والتحول الرقمى، والإدارة الرقمية للمشروعات ، مشيراً إلى أن عملية الانتقال للعاصمة الجديدة تمثل نقلة نوعية وإدارية وبداية عصر جديد من العمل الحكومي المطور في ظل الطفرة التنموية التي تشهدها الدولة المصرية في كافة القطاعات والمجالات خلال الفترة الحالية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.