العالم من حولنا

وفاة شيخ المؤذنين في الحرم المكي

كتب/ سيدحمودة

توفي كبير المؤذنين بالحرم المكي، رئيس محاكم القصيم السابق الشيخ عبدالرحمن العجلان، الجمعة، عن عمر ناهز 85 عاما.
وتردد صوت الشيخ العجلان في جنبات المسجد الحرام، إذ درّس العلوم الشرعية تحت المكبرية بالمسجد الحرام بشكل يومي على طوال العام.
وحظيت الدروس اليومية للشيخ العجلان بجموع غفيرة من طلاب العلم، إذ يحرص الكثير من الطلاب من مختلف الدول الإسلامية على حضور درسه اليومي، فقد كان حريصاً على إلقاء دروسه وعدم تأخيرها حتى أنه كان يلقيها خلال أزمة جائحة كورونا عن بعد.
وصُلي على الفقيد بعد صلاة الجمعة ودُفِن في مقبرة شهداء الحرم بالشرائع.
ولد الشيخ عبدالرحمن عبدالله العجلان في منطقة القصيم عام 1357هـ، وتلقى تعليمه في الكتاتيب، ثم التحق بالمدرسة الفيصلية في بريدة، وتخرج منها عام 1371هـ ثم التحق بمعهد بريدة العلمي وكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
وفي عام 1386هـ التحق الشيخ العجلان بالمعهد العالي للقضاء عند بداية افتتاحه، وتخرج منه، وعين في السلك القضائي، إلا أنه طلب الإحالة للتقاعد، وفرغ نفسه لتدريس العلوم الشرعية تحت مكبرية المسجد الحرام لأكثر من 31 عاماً.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى