الصراط المستقيم

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان يتعهد بإعادة “إسلام وسطي معتدل” إلى المملكة

اعلان

كتبت : عزه السيد

تعهد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أمس بالعودة “إلى ما كنا عليه، الإسلام الوسطي المعتدل المنفتح على العالم”، في تصريحات نادرة، تلبي تطلعات شباب المملكة وطموحات مئات المستثمرين المجتمعين في الرياض.

أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الثلاثاء أنه سيقود مملكة معتدلة ومتحررة من الأفكار المتشددة، في تصريحات تستجيب لتطلعات مجتمع سعودي شاب، وتلبي طموحات مئات المستثمرين المجتمعين في الرياض.

وجاءت تصريحات ولي العهد الشاب (32 عاما) الجريئة خلال مشاركته في جلسة حوارية ضمن اليوم الأول من منتدى “مبادرة مستقبل الاستثمار” الذي تستضيفه الرياض حتى الخميس.

وتمثل تصريحات الأمير هجوما عنيفا ونادرا من قبل مسؤول سعودي رفيع المستوى على أصحاب الأفكار المتشددة في المملكة المحافظة التي بدأت تشهد في الأشهر الأخيرة بوادر انفتاح اجتماعي في مقدمتها السماح للمرأة بقيادة السيارة.

وقال الأمير محمد “نحن فقط نعود إلى ما كنا عليه، الإسلام الوسطي المعتدل المنفتح على العالم وعلى جميع الأديان وعلى جميع التقاليد والشعوب”، مضيفا “70 بالمئة من الشعب السعودي أقل من 30 سنة، وبكل صراحة لن نضيع 300 سنة من حياتنا في التعامل مع أي أفكار مدمرة، سوف ندمرها اليوم وفورا”.

وتابع “نريد أن نعيش حياة طبيعية، حياة تترجم ديننا السمح وعاداتنا وتقاليدنا الطيبة وهذا أمر أعتقد أنه اتخذت (في إطاره) خطوات واضحة في الفترة الماضية، وأننا سوف نقضي على بقايا التطرف في القريب العاجل”.

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق