تقارير وتحقيقات

يوم عالمي لحماية حيوان الكسلان من الانقراض

حيوان نصف اعمى ونصف اصم وبطئ مهدد بالانقراض 

كتبت : آمال فتحي

احتفل العالم اليوم الثلاثاء 20 اكتوبر 2020 باليوم العالمي لحيوان الكسلان (سلوث) المهدد بالإنهيار، الذي تقرر الأحتفال به سنويا منذ عام 2010.

ويهدف هذا الاحتفال لنشر الوعي والمعلومات عن الحيوانات الطبيعيه، ودورة حياتها وتأثير  عمليات التجارة الغير مشروعية  من حيث  البيع والشراء  عليها . وأيضا التعرف علي  أضرار قطع أشجار الغابات  علي  هذه الثدييات. و جعلها مهددة بالانقراض

حيوان  الكسلان يحتوي علي  مخالب بطول  يبلغ طولها 10 سم تساعده على التشبّث بالأشجار ومتوسط عمره  40 عاماً  وهو حيوان بطئ يتحرّك بتثاقل، ويحب النوم والأشجار. وهو نصف أعمى نصف أصم  ويعتمد في غذائه علي  أوراق الشجر غير المغذية.

ونظمت عابة  «ذا جرين بلانيت»،  الموجودة في سيتي ووك بدبي احتفالا بهذا اليوم للتوعية بحماية والحفاظ على حيوان الكسلان، من خلال  دعوة المهتمين بعالم الحيوان،   وبخاصة الحيوانات المهددة بالانقراض نتيجة السلوكيات المشينة التي يقوم بها الأفراد والمؤسسات المختلفة ضدالحيوانات النادرة

وتعتبر “ذا جرين بلانيت” غابة استوائية مميّزة في قلب مدينة دبي، حيث يوجد أكثر من 3000 نوع من النباتات والحيوانات والطيور، كما تُعدّ محمية خضراء للكثير من الحيوانات والنباتات المميّزة. تقوم “ذا جرين بلانيت” بتعريف سكان دبي وزوارها على أهمية الدور الذي تؤديه الغابة الاستوائية في مستقبل كوكبنا بهدف رفع الوعي العام، حيث استقدم هذا المكان وبعناية شديدة أنواعاً مختلفة من الحيوانات التي تتواجد في الغابات الاستوائية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.