الصراط المستقيم

تعرف على نصائح الدكتورة عبلة الكحلاوي لقارئ القرآن

 

من قراءات أ.د.نادية حجازي نعمان

قدمت الدكتورة عبلة الكحلاوي يرحمها الله عدة نصائح لقارئ القرآن الكريم هي :

١ – ﻻ ﺗﻌﻄِ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ باقي ﻭﻗﺘﻚ، ﺑﻞ ﺧﺼّﺺ ﻟﻪ ﻭﻗﺘﺎً ﻣﺤﺪﺩﺍً ﻻ ﻳﻨﺎﺯﻋﻚ أحد على هذا الوقت.

٢- ﻟﻴﻜﻦ ﺻﻮﺗﻚ ﻭﺳﻄﺎً ﻻ ﻣﺮﺗﻔﻌﺎً ﻓﺘﺘﻌﺐ ﻭﺗﺰﻋﺞ، ﻭﻻ ﻣﻨﺨﻔﻀﺎً ﻓﺘﻤﻞّ ﻭﺗﻨﻌﺲ، ﻭﻟﺘﻜﻦ ﺳﺮﻋﺘﻚ ﻭﺳﻄﺎً ﻻ ﺳﺮﻳﻌﺔ، ﻭﻻ ﺑﻄﻴﺌﺔً ﻓﺘﺴﺄﻡ.

٣- ﻟﻠﻘﺮﺁﻥ ﻫﻴﺒﺔ ﻭﻭﻗﺎﺭ، ﻭﻣﻦ ﻋﻈّﻢ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻪ ﻋﻈّﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻜﺎﻧﺘﻪ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ، ﻓﻼ ﺗﻘﻄﻊ ﻗﺮﺍﺀﺗﻚ ﺑﺎﻟﻜﻼﻡ مع كل من يأت إليك ولكن أشر إليه معتذرا وهذا من تعظيم القرآن وختم القراءة على أواخر السور أفضل من ختمها على أواخر الأجزاء

٤- ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺴﻠﻒ ﺇﺫﺍ ﺷﺮﻉ ﺃﺣﺪﻫﻢ ﻓﻲ ﻗﺮﺍﺀﺓ ﺳﻮﺭﺓٍ ﻻ ﻳﻘﻄﻌﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﻳﺘمها  ﻭﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﺍﻷﺩﺏ ﻣﻊ ﻛﻼﻡ الله.

٥- ﺇﻥ ﻛﻨﺖ ﻭﻻ ﺑﺪ ﻗﺎﻃﻌﺎً ﺗﻼﻭﺗﻚ ﻟﺤﺪﻳﺜﻚ ﻷﺣﺪﻫﻢ، ﻓﻼ ﺗﺠﺒﻪ ﻓﻮﺭ ﺣﺪﻳﺜﻪ ﺑﻞ ﻟﻴﻨﺘﻈﺮﻙ ﺣﺘﻰ ﺗﻘﻒ ﻋﻠﻰ ﺭﺃﺱ ﺍﻵﻳﺔ ﻓﻲ ﻣﻮﻗﻒ ﻣﻨﺎﺳﺐ.

٦- ﻳﺠﺐ ﻋﻠﻴﻚ ﺗﺤﺮﻳﻚ ﻟﺴﺎﻧﻚ ﺃﺛﻨﺎﺀ ﺍﻟﻘﺮﺍﺀﺓ، ﺃﻣﺎ ﻗﺮﺍﺀﺓ ﺍﻟﻌﻴﻦ ﻓﻬﻲ ﻻ ﺗﺠﺰﺉ ﻭﻻ تعتبر ﻗﺎﺭﺋﺎ.

٧- ﻣﻦ ﻋﺪﻡ ﺍﺣﺘﺮﺍﻣﻚ ﻟﻜﻼﻡ ﺭﺑﻚ ﺃﻥ ﺗﻘﺮﺃ ﺁﻳﺎﺕ ﻳﺴﻴﺮﺓ ﺛﻢ ﺗﺘﺎﺑﻊ ﺗﻮﻳﺘﺮ ﻭﺗﻠﻴﺠﺮﺍﻡ ﻭ … ﻭ … ﺛﻢ ﺗﻌﻮﺩ، ﺛﻢ ﺗﺘﺼﻔﺢ ﻭﻫﻜﺬﺍ.

٨- ﺃﻧﺼﺤﻚ ﺃﻥ ﺗﺬﻫﺐ ﻟﻤﺴﺠﺪ ﺑﻌﻴﺪ ﻻ ﻣﻌﺎﺭﻑ ﻟﻚ ﺑﻪ،  أو أن ﺗﺬﻫﺐ ﻟﻐﺮﻓﺔ ﻣﻨﻌﺰﻟﺔ، ﻟﺘﺨﻠﻮ ﺑﻜﺘﺎﺏ الله ﻓﺘﺬﻭﻕ ﺣﻼﻭﺗﻪ ﻭﺗﺘﺪﺑﺮ ﺁﻳﺎﺗﻪ ولنعلم أن ﺷﺮ ﺟﻠﻴﺲ ﻓﻲ ﻗﺮﺍﺀة القرآن هو الهاتف ﻓلنتركه ﻓﻲ مكان آخر ﺣﺘﻰ ﻻ ﻳﺪﺧﻞ ﻣﻨﻪ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻥ.

٩ – ﺃﺛﻨﺎﺀ ﻗﺮﺍﺀﺗﻚ ﺳﺘﻤﺮ ﻋﻠﻴﻚ ﺁﻳﺎﺕ ﺭﺣﻤﺔ ﻭﻭﻋﻴﺪ ﻗﻒ ﻋﻨﺪ ﺑﻌﻀﻬﺎ ﻭﺍﺭﻓﻊ ﻳﺪﻳﻚ ﻭﺍﺳﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﻓﻀﻠﻪ ﻓﻠﻬﺎ ﺃﺛﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻠﺐ ﻛﺒﻴﺮ.

١٠- ﺇﻥ ﻛﻨﺖ ﺑﻄﻲﺀ ﺍﻟﻘﺮﺍﺀﺓ ﺃﻭ ﻻ ﺗﺤﺴﻨﻬﺎ ﻓﺎﻋﻠﻢ ﺃﻥ ﺃﺟﺮﻙ ﻣﻀﺎﻋﻒ، ﻭﺃﻭﺻﻴﻚ ﺑﺘﺤﻤﻴﻞ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺻﻮﺗﻴﺎً ﺑﻬﺎﺗﻔﻚ ﻭﺗﺎﺑﻌﻪ.

١١- ﻻ ﻳﺸﻐﻠﻨﻚ ﻗﻄﻊ ﺍﻷﺟﺰﺍﺀ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﺪﺑﺮ، ﻭﻣﻤﺎ ﻳﺴﺎﻋﺪﻙ ﻋﻠﻴﻪ ﺗﻜﺮﺍﺭ ﺍﻵﻳﺔ ﻣﺮﺗﻴﻦ ﻭﺛﻼثاً ﻭﻋﺸﺮاً ﺣﺘﻰ ﻳﻠﻴﻦ ﻟﻬﺎ ﻗﻠﺒﻚ.

٢٠٢١/٦/١٦

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى