اقتصاد

9 شركات تشارك في معرض”صنع في مصر” بجنوب السودان

كتب المحرر الإقتصادي

 

وجه الدكتور  علي المصيلحي  وزير التموين والتجارة ‏الداخلية، الشركة القابضة للصناعات الغذائية بالتعاون مع الشركات ‏الغذائية في دولة جنوب السودان، لتبادل الخبرات في كل المجالات التي ‏تخدم البلدين، وأكد المصيلحي أن توجيهاته للشركة القابضة تأتي في ‏أطار تعزيز التعاون بين البلدين الشقيقين، وزيادة التعاون التجاري ‏بينهما في الفترة القادمة، وأشار إلي أن تواجد التــسع شركات التابعة ‏للقابضة للصناعات الغذائية بمعرض”صنع في مصر” سوف يفتح ‏المجال أمام الصناعات الغذائية وتطويرها وتعظيم الصناعات ومنها صناعة زيوت ‏الطعام والمعلبات والمنظفات والدقيق وغيرها من الصناعات لتحقيق ‏الاكتفاء الذاتي منها وفتح أفاق لفرص العمل بين البلدين الشقيقين.‏

كان الأستاذ الدكتور / علي المصيلحي – وزير التموين والتجارة ‏الداخلية، والدكتورة / نفين جامع – وزيرة الصناعة والتجارة، والمستشار / محمد ‏عبد الوهاب – رئيس الهيئة العامة للإستثمار، قد افتتحوا معرض”صنع ‏في مصر” بجوبا بجنوب السودان، وشاركت فية 9 شركات تابعة للشركة ‏القابضة للصناعات الغذائية، وبعد الافتتاح تفقد الأستاذ الدكتور / علي ‏المصيلحي – وزير التموين والتجارة الداخلية، معرض الشركة القابضة ‏للصناعات الغذائية الذي ضم اغلب الصناعات التي توجد في مصر مثل صناعة “السكر والزيت والمنظفات والمعلبات والدقيق وتعبئة الارز “‏، وأكد المصيلحي خلال تفقده للمعرض أن الهدف من التنوع الكبير ‏لمعروضات الشركة القابضة التابعة للتموين، هو نقل الخبرات وزيادة ‏التبادل التجاري، وإقامة مشروعات بين الدولتين وإيجاد فرص ‏استثمارية أيضاً.‏

من جانبه أكد احمد كمال – معاون الوزير المتحدث الرسمي للوزارة، أن ‏تلك المعارض بين الدولتين تخلق فرصة كبيرة لتعريف كل دولة ‏بالصناعات التي توجد فيها وتساهم في تبادل الخبرات بين الدولتين‏، وأشار كمال إلي أن معرض ” صنع في مصر ” الذي شاركت فيه ‏الشركة القابضة من خلال شركاتها التابعة يأتي ضمن توجيه لزيادة ‏التبادل التجاري بين مصر والبلدان الإفريقية، وأكد كمال أن وزارة ‏التموين قد نجحت في إحداث نقله نوعية لتبادل الخبرات وخلق كيانات ‏اقتصادية مع دول افريقية أخري، والدخول معها في شراكة اقتصادية ‏كاصناعة اللحوم والزيوت والكثير من الصناعات الاخري.  ‏

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى