احدث الاخبار

الملا : شركة شيفرون تضخ استثمارات جديد فى مصر للبحث عن الغاز

 

كتب/ حمدى محروس

استقبل المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اليوم الخميس 5 أغسطس 2021 وفداً من شركة شيفرون العالمية برئاسة كلاى نيف رئيس شركة شيفرون للاستكشاف والإنتاج في افريقيا والشرق الأوسط وامريكا اللاتينية ، حيث تم بحث خطة عمل الشركة في مصر خلال الفترة المقبلة في مجال البحث عن الغاز  والبترول في عدد من المناطق بالبحرين المتوسط  والاحمر خاصة وان شيفرون التي بدأت الاستثمار مؤخرا في مصر في نشاط البحث والاستكشاف تعد احدى الشركات العالمية الكبرى فى مجال صناعة البترول والغاز والطاقة بصفة عامة .

واكد المهندس طارق الملا ان توجه شيفرون لضخ استثمارات جديدة في مصر في مجال البحث عن الغاز الطبيعى والبترول يأتي على خلفية ما لمسته الشركة  من تطور كبير في مناخ الاستثمار في مصر بعد نجاح برامج وسياسات الإصلاح التي نفذتها الدولة في كافة المجالات وادت الى تحقيق طفرة كبيرة فى قطاعات حيوية كقطاع البترول والغاز  الذى شهد قصص نجاح في اكتشاف وإنتاج الغاز المصرى بمنطقة البحر المتوسط ، لافتاً الى ان نجاح مبادرة مصر لتأسيس منتدى غاز شرق المتوسط وبدء تفعيل اول تعاون اقليمى لإستغلال موارد الغاز بالمتوسط  يحفز شيفرون والشركات العالمية العملاقة لتوجيه استثماراتها الى هذه المنطقة .

وخلال اللقاء تم استعراض تقدم أنشطة وعمليات الاستكشاف الحالية لشيفرون في البحث عن الغاز والبترول فى 4 مناطق تعمل فيها كمشغل رئيسى في البحرين المتوسط والاحمر بحجم استثمارات حدها الأدنى 360 مليون دولار وتشمل مناطق شمال سيدى برانى وشمال الضبعة بغرب المتوسط ونرجس البحرية بشرق المتوسط والقطاع رقم 1 في البحر الأحمر ، هذا بالإضافة الى منطقتين تستثمر فيهما الشركة كشريك لشركة شل العالمية في غرب المتوسط وهما شمال كليوباترا وشمال مارينا وذلك بعد استحواذ شيفرون على شركة نوبل انرجى الامريكية ، وتم استعراض ماتم تنفيذه من عمليات مسح سيزمى ثلاثى الابعاد ومعالجة البيانات في مناطق الامتياز بالبحرين الأحمر والمتوسط وخطة العمل للفترة المقبلة.

حضر اللقاء الجيولوجى أشرف فرج وكيل اول الوزارة للإتفاقيات والاستكشاف والدكتور مجدى جلال رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية ( إيجاس) و الأستاذ أسامة مبارز وكيل الوزارة للمكتب الفني

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.