صحة و جمال

رفع كفاءة منافذ تقديم الخدمة الطبية بالحسينية ضمن مبادرة حياة كريمة

كتب/حسن ابوكباش

 

في إطار مبادرة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية “حياة كريمة”، وتنفيذاً لتوجيهات معالي الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، ومعالي الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، واستكمالا للجولة المكوكية علي منافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية اليوم الجمعة الموافق 6 أغسطس 2021 بالمرور علي الوحدات الصحية والمراكز الطبية بمركز ومدينة الحسينية، والتي سيتم تطويرها ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة، حيث تفقد وكيل الوزارة وحدات طب الأسرة بالمناجاة الصغري، والمناجاة الكبري والخلايلة، والجمالية، وقام بمعاينتها علي الطبيعة، ومناظرة المساحات الموجودة والمحيطة بها، والوقوف علي مدي التوسعات اللازمة ضمن خطة تطوير هذه الوحدات، والتي تم تسليمهم للإدارة الهندسية للقوات المسلحة المنفذة للمشروع، هم وجميع المراكز الطبية والوحدات الصحية التي سيتم العمل بها، وتم إحلال المباني، التي سيتم تجديدها ضمن مبادرة حياة كريمة، والتي سيتم من خلالها تطوير ٢٥ وحدة صحية مدرجة ضمن خطة المبادرة الرئاسية، كما تفقد وكيل الوزارة الأماكن البديلة المؤقتة لتقديم الخدمة الطبية بها، وتم التأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية، وتقديم خدمات الرعاية الأولية وتنظيم الأسرة وغيرها من الخدمات المختلفة بهذه الأماكن.

 

كما قام وكيل الوزارة صباح اليوم بالمرور علي مستشفي ههيا المركزي لمتابعة انتظام سير العمل وأعمال التطوير بها، ومعاينة المكان المخصص لتركيب جهاز الأشعة المقطعية به، والذي سيتم توريده للمستشفي خلال ساعات، دعما من معالي وزيرة الصحة والسكان لخدمة المرضي والمواطنين بالمستشفي، كما توجه إلي أقصى شمال المحافظة لتفقد سير العمل بالقافلة الطبية بقرية عبدالعزيز الإمام بصان الحجر ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة، ومتابعة توقيع الكشف الطبي علي المرضي بالعيادات المتنقلة وغيرها في التخصصات الطبية المختلفة، ثم التوجه للوحدات الصحية بمركز ومدينة الحسينية لمتابعة أعمال التطوير بها ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة.

 

وأكد الدكتور هشام مسعود، أن القيادة السياسية تولي اهتماماً كبيراً بصحة وسلامة المواطنين، ولا تدخر أي جهد في تطوير ورفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة لهم، مشيراً إلي أن المبادرة الرئاسية حياة كريمة تعد الأولي للاهتمام بجميع منافذ تقديم الخدمة الطبية، وتوفير حياة كريمة للمواطنين بالريف المصري، ومؤكدا علي الدعم المستمر من معالي وزيرة الصحة والسكان، ومعالي محافظ الشرقية، للإرتقاء بمستوي الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين بمحافظة الشرقية، لافتاً إلي أن تكلفة المشروعات الصحية، وتطوير الخدمات الصحية بالمحافظة خلال العام الماضي تخطت أكثر من نصف مليار جنيه، لخدمة المرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.