أخبار العالم

“العسومي” يشيد بالدعم الذي يقدمه الرئيس السيسي للبرلمان العربي على كافة المستويات

كتبت / شيماء عطا 

استقبل عادل بن عبد الرحمن العسومي رئيس البرلمان العربي بمكتب البرلمان بالقاهرة، وفداً من وزارة الخارجية بجمهورية مصر العربية، ضم كل من:  السفير عاصم حنفي مساعد وزير الخارجية للشئون البرلمانية، السفير علاء رشدى مساعد وزير الخارجية ورئيس الأمانة الفنية للجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان، السفير محمد أبو الخير مساعد وزير الخارجية مندوب مصر الدائم لدى جامعة الدول العربية، السفير الدكتور أحمد بهاء الدين نائب مساعد وزير الخارجية للشئون البرلمانية، والمستشار بالوزارة عماد مرقص.

وقد تناولت المباحثات عدداً من القضايا المتعلقة بالتنسيق المشترك القائم بين البرلمان العربي ووزارة الخارجية المصرية، خاصة على المستوى البرلماني وعلى نحو يخدم مصالح الشعوب العربية والدفاع عن قضاياها.

وخلال اللقاء، أعرب “العسومي” عن تقدير البرلمان العربي للدعم الكامل الذي يقدمه الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية للبرلمان العربي على كافة المستويات اللوجستية والفنية، وهو ما كان له أكبر الأثر في إنجاح عمل البرلمان وتسهيل عمله، كما ثمَّن رئيس البرلمان العربي المواقف العروبية الخالصة للرئيس السيسي والداعمة لكل ما يعزز العمل العربي المشترك والتضامن العربي، فضلاً عن جهود فخامته الملموسة في صون وحماية الأمن القومي العربي.

وتم خلال المباحثات التطرق إلى الآليات العربية المعنية بقضايا حقوق الإنسان، حيث أكد “العسومي” أن إستراتيجية البرلمان العربي تنطلق من التأكيد على ضرورة احترام خصوصية المجتمعات العربية فيما يتعلق بقضايا حقوق الانسان، مع وضع إطار مؤسسي مستدام للتعامل مع هذا الملف في إطار عربي خالص، بعيدا عن تسييسه أو استخدامه كذريعة للتدخل في الشئون الداخلية للدول العربية. ومن جانبهم، أثنى مساعدي وزير الخارجية المصري على رؤية البرلمان العربي، مؤكدين على استعداد وزارة الخارجية لتقديم كل الدعم والمساندة للبرلمان العربي في هذا المجال.

ومن جانبه، أعرب رئيس البرلمان العربي عن خالص شكره وعظيم تقديره لسامح شكري وزير خارجية جمهورية مصر العربية، على حرصه الشديد على التنسيق الدائم مع البرلمان العربي، وتعزيز أدوات الدعم والتواصل معه على كافة المستويات.


فيديو الخبر

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.