احدث الاخبار

كشف ملابسات واقعة اختطاف طفل بأسيوط وضبط المجرمين 

كتب – وليد على

نجحت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية في كشف ملابسات واقعة اختطاف الطفل أمير نادى اقلديوس  بأسيوط، وتمكنت من تحديد وضبط مرتكبى الواقعة وتحرير الطفل.

وبحسب بيان نشرته وزارة الداخلية على صفحتها الرسمية اليوم الإثنين 6 سبتمبر 2021 ، كان مركز شرطة ساحل سليم بمديرية أمن أسيوط، قد تلقى بلاغا من نجار مُقيم بقرية الشامية بدائرة المركز، بأنه أثناء لهو نجله (طفل – 6سنوات) أمام منزله بذات الناحية، فوجئ بقيام شخصين مجهولين يرتديان كمامات ويستقلان دراجة نارية سوداء اللون “لم يحدد رقمها”، باختطاف نجله وهروبهما.

أمير نادى اقلديوس

وتم على الفور تشكيل فرق بحث برئاسة قطاع الأمن العام، وبالاشتراك مع قطاع الأمن الوطنى، والأمن المركزى، والأجهزة الأمنية بمديرية أمن أسيوط، لسرعة تحرير الطفل المختطف وضبط الجناة، وقد توصلت التحريات إلى أن المتهمين قاموا بتحديد الطفل المختطف وتنفيذ مخططهم الإجرامى وبحوزتهم أسلحة نارية، والهرب لداخل الزراعات المتاخمة بدائرة المركز، وقاما بالاتصال بأهله لطلب دفع مبلغ مالى كفدية نظير إطلاق سراحه.

ومن خلال تكثيف التحريات والاعتماد على الإمكانات الفنية، ومصادر جمع المعلومات، توصلت الجهود إلى تحديد المتهمين ومكان إخفائهم للطفل بمنزل بإحدى القرى بدائرة المركز، وتبين أنهم 3 أشخاص، لاثنين منهم معلومات جنائية، وجميعهم مقيمون بدائرة المركز.

وعقب تقنين الإجراءات، تم استهدافهم بحملة برئاسة قطاع الأمن العام، ومشاركة مديرية أمن أسيوط، مدعومين بمجموعات قتالية من قطاع الأمن المركزى، ولدى استشعارهم بالقوات، بادر أحد المتهمين بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات، وعلى الفور تعاملت القوات التعامل مع مصدر النيران والذى أسفر عنه مصرع العنصر الإجرامى الخطر (أحمد كمال على) وبيده بندقية آلية وبها الخزينة الخاصة بها، و2 خزينة إضافية مملوءتين بالذخيرة، وسلاح أبيض، وأمكن ضبط باقى المتهمين وبحوزة أحدهم فرد خرطوش، طلقات من ذات العيار.

ونجحت القوات في تحرير الطفل المختطف وإعادته إلى أهله سالماً، الأمر الذى لاقى استحسان جميع أهالى القرية، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، وإخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.