تقارير وتحقيقات

تحية للبطل محمد رشاد مؤسس غرفة معلومات المخابرات لحرب أكتوبر

 

بقلم / الدكتور محمد النجار

لاتنهض أمة  إلا بعزيمة أبنائها ، وإخلاص رجالها البررة  الذين يهبوا حياتهم بكل مافيها من  أفكار، وعلوم ، ودماء  لأوطانهم وعقيدتهم ، وفي سبيل كرامة أمتهم. وفي ذكرى حرب أكتوبر 1973م ، نتذكر ما سطره أبناء مصر  من بطولات في كافة المجالات التي أدت للإنتصار العظيم وإستعادة كرامة الأمة وإحياء الأمل في كل قلوب أبناء مصر والعالم العربي والاسلامي في إستعادة أمجاد أمتهم وتحرير أرضهم ومقدساتهم الإسلامية والمسيحية  من أيدى مغتصبيها اليهود الصهاينة الذين دنسوا مسرى النبي محمد ومقام السيد المسيح عليهما السلام  وإعادة التكبيرات الحرة “الله اكبر” في المسجد الاقصى وأجراس كنيسة القيامة دون الخضوع لهؤلاء اليهود الصهاينة المغتصبين .

صورة للبطل محمد رشاد أثناء حرب اكتوبر

ومن هؤلاء الرجال الأبطال  “اللواء محمد رشاد” – “مؤسس غرفة معلومات المخابرات العامة” – لحرب اكتوبر1973. وقد بذل جهودا مضنية في هذه الغرفة  مع فريق متكامل من العسكريين في  رصد وجمع  وتحليل المعلومات العسكرية من خطط وعتاد وجنود وكافة مايخص جيش الإحتلال الاسرائيلي الصهيوني وتزويد الجيش المصري بها والتي كان لها عظيم الأثر في تتبع تحركات جيش العدو اليهودي الصهيوني داخل سيناء والتخطيط والتنفيذ للعمليات العسكرية  خلف خطوط هذا العدو في حرب الإستنزاف  والتي استمرت عدة سنوات وكبدته خسائر فادحة في المعدات والارواح ، ثم كان لها عظيم الأثر في الهجوم العسكري للقوات المصرية تحت صيحة الله أكبر ، وعبور قناة السويس واقتحام مواقع العدو الحصينة  في خط بارليف  وتدمير معداته وقتل أفراده ، وإنهيار روحهم المعنوية والقتالية، ورفع العلم المصري فوق ربوع سيناء ، وتحقيق أعظم إنتصار لمصر والعرب والمسلمين في القرن العشرين وفي التاريخ الحديث .

ومن أعظم نتائج حرب أكتوبر بعد تحرير الأرض ، أن الجندي المصري قهر الكبرياء العسكري الإسرائيلي الصهيوني  الذي كانت تتبختر به اسرائيل ، وتحاول به بث الرعب بأنه الجيش الذي لا يُقهر.

اللواء محمد رشاد

واللواء محمد رشاد كما أعرفه عن قرب من العسكريين المحترفين ، والمحترمين في تواضعهم ، فهو موسوعة في العلوم العسكرية ، ومرجع  لمجريات حرب الاستنزاف و حرب اكتوبر المجيدة ، وحاصل على نوط الشجاعة العسكرية.   وُلد اللواء محمد رشاد  في تاريخ 05-11-1938  والتحق بالكلية الحربية عام 1956م وتخرج فيهاعام 1958م  ،وشارك في حرب اليمن ، والتحق بالشرطة العسكرية بتاريخ 1-7-1964 ، وانتقل للمخابرات العامة في أكتوبر1966 .

كل التقدير والحب  للواء محمد رشاد ، ولكل أبطال حرب اكتوبر   “رمضان”المجيدة 1973م .من أصغر جندي الى أعلى رتبة  عسكرية ، فهم جميعا الذي حققوا النصر بإذن الله ..تحية اعتراف لجهودهم سواء الأحياء منهم والأموات .

((مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا)) سورة النور23

د.محمد النجار 6 اكتوبر2021الموافق 28صفر1443

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.