أخبار العالم

رجال الاعمال المصريين الافارقة : مصر وتونس قادرتان على قيادة سوق زيت الزيتون عالمياً

الشرقاوي: مصر لديها فرصة عظيمة بالتعاون مع تونس للدخول للعالمية ف مجال زيت الزيتون ▪️تعاون جديد مع تونس في مجالات متعددة على رأسها زيت الزيتون

 

كتبت. نجوي رجب

عقدت على مدار يومين متتاليين في تونس العاصمة مباحثات ولقاءات مكثفة أجرتها جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة EABA برئاسة الدكتور يسري الشرقاوي ،مع مجموعة من كبار رجال الأعمال في تونس من منتجي ومصدري زيت الزيتون عالي الجودة وبحضور ممثل ومدير مكتب جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة بتونس وهي الدكتورة إيمان الطرابلسي واحد من أهم كبار الإستشاريين في التسويق والتجارة الدولية وكبيرة محكمي صناعة زيت الزيتون عالميا ،وذلك بهدف تعزيز التعاون المشترك نحو الاستفادة من خبرة الجانب التونسي في مجالات انتاج زيت الزيتون وكذلك بحث سبل فتح آفاق وتوسيع التعاون المشترك لادخال زيت الزيتون التونسي إلى الأسواق المصرية بشكل أكثر تنظيماً والعبور سوياً إلى الأسواق الأفريقية من خلال اعضاء ومكاتب جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة EABA ، داخل مصر والدول الافريقية .

ومن جانبه أكد الدكتور يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الاعمال المصريين الافارقة :”اننا نعمل جاهدين وفق توجهات القيادة السياسية في مصر ونقدم كل الحرص علي تعزيز التعاون المشترك مع القطاع الخاص التونسي من أصحاب الخبرات الطويلة في مجال إنتاج زيت الزيتون والإطلاع بشكل دقيق على التجربة التونسية ونعمل على الاستعانة بهذه التجربة العريقة و التي مرت بسنوات عديدة من العمل الجاد في هذا المجال الحيوي والهام والذي يُعد واحداً من اهم مصادر الدخل القومي لتونس ، وقطعت فيه الدولة التونسية شوطاً كبيراً ساهم فيه القطاع الخاص التونسي بالوصول إلى العالمية في هذا المجال ، فأصبح تصنيف تونس من اهم اول عشر دول عالميا من حيث الجودة لزيت الزيتون وهي الثانية عالميا من حيث الانتاج لزيت الزيتون بعد الاتحاد الاوروبي (وتحديدا اسبانيا)، حيث بلغ محصول وانتاج الزيت في تونس ٢٥٠ الف طن لعام ٢٠٢١ محققا دخلاً إلى الناتج المحلي الاجمالي يعادل ١.١ مليار دولار ،معظمها جاءت من خلال التصدير للأسواق الأوروبية والأمريكية ودول الخليج ،،بينما كان الانتاج عام ٢٠٢٠ قد وصل الي ٤٣٠ الف طن وحقق دخلا للناتج المحلي الاجمالي يعادل ١.٨ مليار دولار.

وأكد الشرقاوي وسط الاجتماعات المتعاقبة التي لاقت ترحاب شديد من القطاع الخاص التونسي ،على انه وكل اعضاء الجمعية من مستوردي الاغذية المميزة و الباحثين عن مستويات مرتفعة من الجودة في مجال زيت الزيتون ممن لديهم رغبة تامة في التعاون مع المنتجات التونسية ، لاسيما ان هناك اكثر من ١٠ شركات تعمل بحجم متميز ومستوي غير مسبوق من مستويات الجودة ، مؤكدا ان الجمعية تستهدف التعاون لادخال المنتجات المصرية والتونسية من زيت الزيتون الي دول الخليج ودول القارة الافريقية وفي هذا الاطار نسعي ايضاً لخلق شراكات استثمارية بين الجانبين لان الفرصة سانحة جداً ومهيأة تماما لاحراز مكانة في الاسواق العالمية ولا تتوفر الا للبلدين ، فمصر تمتلك أكبر انتاج من ثمرة الزيتون وتونس تمتلك خبرة طويلة في صناعة زيت الزيتون وتحتل المركز الثاني عالميا بعد الاتحاد الاوروبي في هذا القطاع .

ومن جانبها أكدت الدكتورة ايمان الطرابلسي أن هذه الزيارة الهامة لتونس من جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة ممثلة في رئيسها ومقابلته لخمسة من كبار مستثمري ومنتجي ومصدري زيت الزيتون تعد صفحة جديدة وعنوان جديد سنضع من خلاله شكلا جديداً للتعاون بين القطاع الخاص في البلدين ودول القارة بشأن زيت الزيتون ، وتقدمت بالشكر والتقدير والعرفان لسعادة السفير محمد بن يوسف سفير تونس بالقاهرة على دعمه وإشرافه على هذه الجهود المتميزة لخدمة مجتمع الأعمال التونسي وحرصه على تقديم كل شئ يخدم العلاقات الإقتصادية بين البلدين ، واننا وفقا لهذه الزيارة سنسعي جاهدين لخلق تحالف تجاري بين ١٠ شركات من كبار منتجي ومصدري زيت الزيتون بتونس كما سنضع له اشتراطات ومعايير موحدة وسوف ننسق مع المعهد الوطني للجودة وكافة الجهات المعنية باشتراطات الجودة والاتفاقيات الدولية لكي ننهي تسجيل واعتماد مصانع انتاج زيت الزيتون التونسية لدي جمهورية مصر العربية وباقي دول القارة بشكل يضمن سهولة التعاملات التجارية وتسهيل عمليات عبور المنتج التونسي للاسواق وسوف نعمل في هذا التحالف على تنظيم آليات العروض من الجانب التونسي لدخول اي اسواق جديدة بشكل يحكم التنافسية من حيث الجودة والسعر ويخلق فرصاً حقيقية واعدة امام المنتج التونسي.

ومن جانبها أكدت الطرابلسي: سوف أعمل جاهدة ومن خلال وجودي في تونس كممثلة لجمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة على تقديم كل يد العون للمنتجات والخدمات والمشروعات والشركات المصرية من القطاع الخاص والراغبة في الدخول للسوق التونسي ودول شمال وغرب افريقيا بالتعاون مع باقي الزملاء من مكاتب تمثيل الجمعية على مستوى القارة ، وأكدت انه بالتنسيق بين رئيس الجمعية الدكتور يسري الشرقاوي والتحالف الجديد من المصدرين التونسيين الذي سوف ينتج عن هذه الاجتماعات وبالتنسيق مع سفارة تونس بالقاهرة سوف نعمل على تدشين فاعليات تسويقية جديدة تحمل لغة جديدة ومنهجية جديدة تضمن التعريف الجيد بالمنتج التونسي والذي سيتم الاعلان عنه لاحقاً .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.