أراء وقراءات

الزمن لم يتغير ولكن البشر تغيروا

كتبت – نادية حجازي نعمان

يحكى أن رجلًا دفن كلبًا في مقابر الناس ، فشكاه الناس إلى القاضي،فاستدعاه القاضي وسأله عن حقيقة ما نسب إليه ،فقال الرجل : نعم لقد أوصاني الكلب بذلك ونفذت وصيته .

قال القاضي : تدفن كلبا في مقابر الناس الصالحة وتستهزئ بنا !!

قال الرجل : وقد أوصاني الكلب أيضا ان اعطي 100الف دينار للقاضي .

قال القاضي : رحم الله الكلب الفقيد .

فتعجب الناس من القاضي وكيف غير رأيه في الحال .فقال لهم القاضي لا تعجبوا ،فقد تأملت في أمر هذا الكلب الصالح ،فوجدته من نسل كلب (أهل الكهف) .

هكذا بعض الناس تغير مبادئها ومواقفها فتنطق بالباطل وتدافع عنه حسب رغباتها وما تقتضيه مصالحها..

وتقول لقد تغير الزمان

حجتهم واهية ورحم الله الشاعر الذي قال :

نَعيبُ زَمانَنا وَالعَيبُ فينا

وَما لِزَمانِنا عَيبٌ سِوانا

وَنَهجو ذا الزَمانِ بِغَيرِ ذَنبٍ

وَلَو نَطَقَ الزَمانُ لَنا هَجانا

وَلَيسَ الذِئبُ يَأكُلُ لَحمَ ذِئبٍ

وَيَأكُلُ بَعضُنا بَعضاً عَيانا

2022/1/7

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.