صحة و جمال

مستشفى بداية مستقبل الرعاية الصحية في المنوفيه

كتبت / ايمان البلطي

 

تبدأ مستشفى بداية المتكامل أول مستشفى متكامل في قلب منطقة الخدمات الصحية في شبين الكوم، بميزانية ٢٠٠ مليون جنيه بارتفاع ١٣ دور على إجمالي مساحة ٦٥٠٠ م٢

حيث يتم الآن العمل على إنشاء وتجهيز أكبر صرح طبي متكامل بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية يقدم كل التخصصات الطبية بجودة تنافس المستشفيات العالمية.

وهو مشروع ضخم بميزانية ٢٠٠ مليون جنيه بمساحة ٦٥٠٠ م٢ وارتفاع ١٣ دور يكتمل على ٤ مراحل، وتم الإنتهاء من المرحلة الأولى وهي اكتمال المبنى الخرساني، والمشروع في المرحلة الثانية وهي مرحلة التشطيبات والتجهيزات.

وتهدف مستشفى بداية إلى قيادة سوق الرعاية الصحيـة في محافظة المنوفية ومنطقة الدلتا فيما يتعلق بجودة الخدمات المقدمة وسالمة المرضى وبيئة العمل لجميع مقدمي الرعاية الصحية.

حيث أن إنشاء مستشفى خاص متكامل يخدم كل التخصصات الطبية احتياج أساسي لسكان محافظة المنوفية، خصوصا بعد جائحة الكورونا وذلك لأن عدد سكان محافظة المنوفية أكثر من ٤ ونصف مليون مواطن.

ويعتمد أهالي المحافظة في الحصول على الخدمة الصحية على المستشفيات الحكومية أو المراكز الطبية المتخصصة أو الخروج خارج المحافظة للحصول على جودة طبية أعلى.

ومدينة شبين الكوم لا يوجد بها حتى الآن مستشفى خاص متكامل تقدم كل الخدمات الطبية في مكان واحد بجودة عالية فيضطر المرضى وأهاليهم إلى التنقل بين العيادات الخارجية ومراكز الأشعة والتحاليل والمراكز الطبية لإجراء العمليات الجراحية.

كما أن رحلة البحث عن مكان الإقامة الداخلية يزيد الارهاق على المرضى وأهاليهم وزيادة رحلة المرض صعوبة وقسوة.

ومهمة وهدف ” مستشفى بداية المتكامل ” هي تعزيز الصحة واستعادة العافية للمرضى بأفضل ما يمكن من خلال التعرف على قيمة كل فرد في عملية العلاج ومن خلال وضع معايير جديدة في إدارة الرعاية الصحية لقيادة سـوق الرعاية وتساهم مع الحكومة في سد العجز في الخدمات الصحية والقضاء على قوائم الانتظار والارتقاء بمستوى وجودة الرعاية الصحية وذلك من خلال سعي القائمين على المشروع للتعاون مع الحكومة في منظومة التأمين الصحي الشامل آخذين ذلك في اعتبارهم منذ بداية البناء.

وبالفعل حصلت المستشفى على ترخيص مركز البحوث لشئون الإسكان والبناء وهو أول وأهم خطوة للتعاقد مع الدولة في منظومة التأمين الصحي الشامل و يسعوا أيضا للحصول على اعتمادات وشهادات عالمية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.