أراء وقراءات

الفاكهة السحرية…العنب

كتبت عزه السيد

ذكر العنب في القرآن في عدة مواضع، مثل قول الله تعالى: (وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَىٰ بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَىٰ بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ) سورة الرعد،4 .

ويحتوي العنب على كميات عالية من السكريات البسيطة، وتحديداً الجلوكوز والفركتوز (4)، كما أنه يحتوي على العديد من المواد الفعالة التي تشمل مركبات الفلاڤونويد (Flavonoids)، ومركبات التانين (Tannins) التي تشمل مركبات البروآنثوسيانيدين (Proanthocyanidins) التي تتضمن الكاتيكينات، والمركبات غير الفلاڤونويدية (Non-flavonoids) المعروفة باسم (Stilbenes)، ونواتج حمض الفينيل أكريليك (Phenylacrylic)، وبعض أحماض الفواكه مثل حمض التارتاريك والماليك والسكسينيك والستريك والأوكساليك وتعتبر الفلاڤونويدات (Quercetin) ،(Myricetin) ،(Resveratrol) المركبات المتعددة الفينول ومضادات الأكسدة الأساسية في العنب الأحمر ، ووجد أنّ كل 100 جم من العنب تحتوي على 63-182 ميكروجراماً من مركبات الفينول التي تتركز غالباً في القشور والبذور، وتعتبر مركبات البروآنثوسيانيدين الموجودة في بذور العنب من أقوى مضادات الأكسدة في الطبيعة

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى