تقارير وتحقيقات

32 مليون جنيه استرليني تكلفة زواج (هاري و ميجان).. من دفعها ؟

كتبت / هبة راضي

يتساءل كثيرون :هل يقبل دافع الضرائب البريطانى تحمل التكاليف المهولة لحفلات الزفاف الاسطورية للعائلة المالكة فى بريطاينا ؟ .. خاصة بعد أن تكلف حفل (هاري و ميجان) حوالي 32 مليون جنيه إسترليني.

وبمتابعة الموضوع في وسائل الاعلام البريطانية تبين أن التكاليف لا يتحملها المواطن البريطانى بل تتحملها العائلة الملكية نفسها .حيث أن الأسرة المالكة تتلقى مبلغا سنوىا من وزارة المالية اسمه “المنحة السيادية” تمثل 30% من الأرباح التي حققتها “محفظة التاج الملكي” .. وهى ناتج استثمار العقارات المملوكة للعائلة المالكة من مئات السنين واغلبها يقع فى منطقة “ويست إند” في لندن. . وتستثمرها وزارة المالية .وتحصل العائلة المالكة  على نسبة 30% (بعد خصم الضرائب وحق الادارة) .. وبلغت تلك المنحة السيادية العام الحالي  82 مليون جنيه إسترليني. .. ومن هذه المنحة تعيش العائلة المالكة وبتصرف على نفسها وحفلاتها حتى انتقالاتها تخصم من المنحة السيادية .

وتدفع العائلة المالكة تكاليف كل شئ فى الحفل .. من اول  الكعك والزهور وحتى أغطية الكراسي حتى تكلفة عمليات تأمين الشرطة اللى بتبقى اكثر بند مكلف من البنود .وفى زفاف دوق ودقة كامبردج (وليم وكاترين) فى 2011 دفعت العائلة المالكة 6.35 مليون جنية استرلينى للشرطة لان اعمال تأمين الحفل ليست من الاعمال التى كلف بها دافع الضرائب البريطانى جهاز الشرطة !

وبعد الحفل لازم تعلن العائلة المالكة عن كل ما تم صرفه خشية ان يكون قد تم مجاملتها من بعض الموردين باسعار اقل من الحقيقية.. خشية ان الموردين ينتظروا مقابل لهذة المجاملة !

هذا ما يحدث في دولة ملكية وليست جمهورية .. ولكنها دولة المواطن وليست العائلة المالكة أو الحاكم .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق