أخبار العالم

أردوغان يتوعد العلمانيين بهزيمة ساحقة

 

كتب: حسام فاروق

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يتوعد منافسيه من  المعارضة العلمانية بهزيمتهم في انتخابات مبكرة دعا لإجرائها في يونيو المقبل، معلنا بشكل غير رسمي بداية حملته الانتخابية.

ووعد أردوغان أمام الآلاف من أنصاره في مدينة أزمير الساحلية، بالفوز في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية ووصف زعيم حزب الشعب الجمهوري كمال قليجدار أوغلو بأنه “ديكتاتور”.

وقال الرئيس التركي: “أعتقد أننا سنصنع تاريخا سياسيا في 24 يونيو بأصوات قياسية في الانتخابات البرلمانية والرئاسية”.

وتعتبر مدينة إزمير الساحلية المعقل الرئيس لحزب الشعب الجمهوري العلماني المعارض.

وفي حال فوز أردوغان، فإنه سيعود للرئاسة بسلطات تنفيذية واسعة أقرها استفتاء بأغلبية بسيطة العام الماضي.

وستجرى الانتخابات في ظل حالة طوارئ مفروضة في البلاد منذ محاولة الانقلاب الفاشل في 2016، وقالت لجنة المراقبة التابعة للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، إن “ذلك قد يعرض شرعية الانتخابات للخطر”.

من جهته، أعلن الرئيس السابق عبد الله غل، أنه لن يترشح للرئاسة، الأمر الذي أنهى تكهنات بشأن موقفه استمرت أسابيع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق