صحة و جمال

فوائد شحم الخروف

كتبت عزه السيد

 

شاع في مجتمعنا العربيّ الحديث أنّ شحم الخروف أو “الليّة” كما يُسمونها تُسبّب الكثير من المشاكل الصحية الخطيرة كانسداد الشرايين، وارتفاع الكوليسترول، والجلطات القلبية، ممّا أدى إلى عزوف معظم الناس عن استخدامها في طعامهم خوفاً من عواقبها على أجسامهم، لكنّ الحقيقة عكس ذلك؛ حيث أثبتت الدراسات العلميّة الحديثة أنّ هذه المعلومة خاطئة فشحم الخروف لا يحتوي على كولسترول أو دهون ثلاثية كما هو مزعوم، وأن المتسبّب الرئيسي في جلطات القلب، وانسداد الشرايين هي الزيوت المهدرجة المستخدمة في بيوتنا يوميّاً كالسمن الحيوانيّ، وزيوت الذرة، ودوّار الشمس التي تترك آثاراً جسيمةً على صحة الفرد والتي يجهلها غالبية الناس.

قد ورد ذكر الشحوم في القرآن الكريم على أنّها حرّمت على اليهود عقاباً لهم؛ لبغيهم وظلمهم وكفرهم بالله، قال تعالى: (وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ وَمِنَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا إِلَّا مَا حَمَلَتْ ظُهُورُهُمَا أَوِ الْحَوَايَا أَوْ مَا اخْتَلَطَ بِعَظْمٍ ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِبَغْيِهِمْ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ) [الأنعام:146]. وهذا يؤكد أن شحوم الخروف ذات فوائد عظيمة تفوق أضرارها بكثير، ولكن مع مراعاة تناولها باعتدال دون إسراف بكمياتها. وسنعرض في هذا المقال فوائد شحم الخروف لجسم الإنسان.

فوائدشحمالخروفلجسمالإنسان

_يخرج جميع السموم المتراكمة في جسم الإنسان والتي تنتج عن تناوله الأغذية المهدرجة والمشبعة بالدهون.

_ يمنح الليونة والمرونة للشرايين ويمنع انسدادها كما يُرطب ويمدّد خلايا الجلد الداخلية والخارجية.

_ يُغذّي الأعضاء الداخلية في الجسم كالكبد والأمعاء ومعظم الأجهزة الحيويّة الأخرى في الجسم ويقوّي أداءها العام.

_يُعزّز مستويات الطاقة الحيوية في الجسم ويُولّد سعرات حرارية جيّدة للقيام بالأنشطة اليومية المختلفة.

_يُطوّل الشعر بشكلٍ ملحوظ ويزيد كثافته ويجعل نعومته كالحرير ويُقلّل من تكسره وتساقطه، من خلال استخدامه خارجياً في خلطات الشعر.

_ يُطوّل الرموش ويُكثّفها بعد تذويبه ووضعه في علبة المسكارا واستخدامه يوميّاً كالكحل، فهو لا يتسبّب بأيّ أضرار جانبية للعيون إطلاقاً.

._ يفيد في علاج مشاكل التهاب المفاصل وخاصة مشكلة خشونة الركبة عند كبار السن، عن طريق استخدامه خارجياً مرة في اليوم بعد تذويبه وخلطه مع زيت حبة البركة، فهو يُغذّي المفصل، ويزيد السائل فيه، ويعيد الحركة الطبيعية له.

_ يُبيّض البشرة ويُفتّحها ويُنقّيها من الشوائب إذا استخدمت كماسك للوجه، كما يمنح الوجه نضارة طبيعية ونعومة فائقة كبشرة الأطفال، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من البروتين المغذي للبشرة.

_حتا لا تضرك اي نوع من الماكولات لا افراط ولا تفريط في تناولها

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى