الفن والثقافة

الشاعر ابن خويلد يتنبأ قبل 700 عاما بالدمار العربي

 

قصيدة مرعبة  قيلت قبل ٧٠٠ عام للشاعر العربي ابن خويلد بن سعود الصليمي الهذلي..  كتبها سنة ٧٤٥ هجرية ،  تنبأ فيها بحالة الدمار التي يعيشها العالم العربي حاليا ، وذكر في القصيدة اسم التنظيم الإرهابي داعش باسم دائش.

الدمار في اليمن ( صورة ارشيفية تصوير اخرون )

 

تعيشونَ دهراً ترونَٓ الرِّيَبْ

ولا يدفعُ المرءُ هَولَ الخُطَبْ

ويستَعمِرُ الشآمَ سفَّاحُها

ويجني رؤوسَ الورى كالعنبْ

ويبقى بها خمسةٌ كامله

سنينا طوالا يجُزُّ العربْ

وآهٍ على موصلي والعراق

يجيءُ ظلامٌ شديدُ الرَّهَبْ

ويفترقُ الناسُ فيهِ افتراق

كموجٍ تلاطمَ ثُمَّ اضطربْ

ويخرجُ “دائشُ” من بينهم

ليقلبهم وهْوَ فيها انقلبْ

ويقتلُ منهم مِئاتُ المِئات

وضيعا حقيرا رفيعَ النسبْ

وتغرقكم فتنَةٌ جامِعه

فتأكُلُكُم مثل نارِ الحطبْ

وترمي اليهودُ عليكم سهام

من النارِ فيها شديدُالعطبْ

وتنحركم مثل نحرِ النعاجْ

وانتم جلوسٌ فيالَ العجبْ

وكسرى من الشرق يأتي لكم

وقد كاد كيدا شديد الغضب

الدمار في العراق ( صورة ارشيفية تصوير اخرون )

هو الرأسُ والسمُّ في ِشدقِهِ

وينبعهُ الموتُ مثلُ الذَّنَبْ

ويزداد فيكم سواد السنين

تهيمون وسط الغنا والطربْ

وفيكم سَيَكثُرُ نسلُ البنات

ويحلقُ كلُّ الذكور الشَّنَبْ

فلله نبرأُ من وقتكم

ولله نبرأُ منكم عرب

من اختيارات الكاتبة الصحفية  آمال فتحي

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى