احدث الاخبار

9 جرائم تهدد ترامب بالسجن بعد خروجه من البيت الابيض 

كتب /خالد طلب عجلان

أصبح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المنتهية ولايته منذ ساعات، قبل تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، عرضة للسجن بعدما أعلنت مدعيين كثر عدم صرف النظر عن جرائمه التي أبرزتها صحيفة «الميرور» البريطانية، التي أوضحت أن ترامب عرضة للملاجقة القانونية 9 جرائم قد تبقيه في السجن فترة طويلة.

واعتبرت الصحيفة أن اسن ترامب ارتبط بالتأثير على سير العدالة واعاقتها في التحقيق الخاص بالتدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية التي فاز بها عام 2016، بعد تحقيق روبرت مولر، وأكدت الصحيفة أن الجريمة الثانية هي تشجيع مناصريه إلى اقتحام الكونجرس مطلع الشهر الجاري والذي أدى إلى مقتل 5 منهم ضابط شرطة.

أما الجريمة الثالثة، فأشارت الصحيفة إلى «قضية مانهاتن» الشهيرة، عام 2018 عندما اعترف محامي ترامب السابق، مايكل كوهين، بأنه انتهك تمويل حملته الانتخابية عام 2016 بعد دفع مبالغ ضخمة للنجة الاباحية ستورمي دانيالز لعدم مناقشة علاقتها بترامب، أم الرابعة عندما اتهمت 30 امرأة ترامب الغتصابو التحرش، من خلال كتاب نشرته الكاتبه الأمريكية إيجان كارول عام 2019، إلى أن ترامب اغتصبها منذ 20 عاما، ونفى ترامب ذلك.

أما الجريمة الخامسة فهي فضيحة شركته، حيث اوضحت أن المدعية العام ةفي نيويورك، ليتيتا جايمس، تحقق في تقديم ترامب سندات ملكية زائفة لعقارات لتأمين القروض والمزايا الضريبية، أم الجريمة السادسة فهي تحقيق مكاسب شخصية واستغلال استخدام منصبه، الأمر الذي جعل الديمقراطيين رفه قضية ضده يتهمونه فيها بصرف مكافات من خلال انفاق ممثلي الدول الأموال في فندقه الخاص في واشنطن، مما يعني انتهاك بند المكافأت الذي وضعه الدستور الأمريكي للرئيس.

والجريمة السابعة – وفق الصحيفة- هي الاحتيال التسويقي، بعدما تمت مقاضاه ترامب وأبناء الـ3 بتهمية الاحتيال التسويقي عام 2018 بسبب تحويلهم اموال من خلال عملية لبرنامج ما إلى شركة ACN التي أعلنت افلاسها بعد ذلك دون مبرر، أم الجريكة الثامنة وهي النصب على ابنه شقيقه ماري ترامب التي رفعت دعاوي قضائية ضده، متهمة إياه بالتآمر مع عمها وعمتها للاحتيال عليها بملايين الدولارات من ممتلكات جدها.

أما الجريمة التاسعة والأخيرة هي محاولة استخدامه العفو عن نفسه، وهذا يعني اعترافا منه بالذنب، ما قد يعرضه لمزيد من الدعوي القضائية الخاصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.