الرياضة

أسبانيا تفوز بالدورة الرمضانية “مهندسين أسيوط”

كتبت : عبير على

إختتمت نقابة المهندسين الفرعية بأسيوط، مساء اليوم، فعاليات الدورة الرمضانية لكرة القدم التي نظمتها النقابة بناديها، تحت رعاية المهندس عبد الحكيم عليان عبد العليم، نقيب المهندسين بأسيوط، وأمانة المهندس الهيثم عبد الحميد نصر أمين عام النقابة الفرعية.

جاء ذلك بحضور المهندس عبد الحكيم عليان، والمهندس مصطفى تليتي ، والمهندس محمد فؤاد صادق، أعضاء مجلس نقابة المهندسين الفرعية بأسيوط، وخالد إسماعيل مدير نادي المهندسين بأسيوط، والكابتن عاطف سيد عبد العال، المشرف على النشاط الرياضي بالنادي.

وقال المهندس مصطفى تليتي المشرف على الدورة الرمضانية، إن المباراة النهائية جمعت بين فريقي إسبانيا ونابولي، وانتهت بفوز فريق اسبانيا بـ4 أهداف مقابل 3 أهداف لفريق نابولي، لتحصد اسبانيا المركز الأول بالبطولة، مشيرًا إلى أن فريق البرازيل فاز بالمركز الثالث بالبطولة والتى شهدت إنسحاب فريق إنبي من المربع الذهبي.

وأضاف خالد إسماعيل، أن النقابة نظمت بالتوازي دورة رمضانية للناشئين من أبناء المهندسين وأسرهم، بمشاركة العديد من الفرق الرياضية، ونجح فريق قرية بني مر في الفوز بالمباراة النهائية مكتسحًا فريق قرية العصارة بـ 4 أهداف مقابل لاشئ.

ومن جانبه، هنأ “عليان”، الفائزين بتلك الدورة الرمضانية، متمنيًا لهم دوام التوفيق، وأن يراهم قريبًا بالدوري المصري لكرة القدم، ومؤكدًا أن البطولة هذا العام أفرزت العديد من اللاعبين الموهوبين وأصحاب المهارات الكبيرة في كرة القدم، ومنوهًا أن الفترة القادمة ستشهد العديد من الأنشطة الرياضية بنادي النقابة.

وفي السياق ذاته أعرب الفائزون عن سعادتهم البالغة بالفوز بتلك البطولة الهامة، والتي ينتظرونها سنويًاحسب قولهم مشيرين إلى أن البطولة شهدت تعاونًا كبيرًا من مجلس إدارة النقابة وتقديم كل الدعم اللازم للاعبين لإنجاح تلك البطولة، ومشيدين بالدعم المستمر من مجلس الإدارة لهم، والعمل المستمر على تطوير نادي المهندسين وإدخال العديد من اللعبات الرياضية، واحتضان الكثير من المسابقات الرياضية، ومقدمين الشكر لمنظمي تلك البطولة والقائمين عليها.

يُذكر أن المباراة النهائية شهدت حضور نقيب المهندسين بأسيوط، وعددًا من أعضاء مجلس الإدارة، وعقب إنتهاء المباراة قام “عليان” و “تليتي” بتكريم الطاقم التحكيمي للمباريات لإدارتهما لمباريات الدورة بكل اقتدار، وتقديم الجوائز للفرق الفائزة، وتقديم كأس البطولة التي شارك فيها 16 فريقًا، وحملت اسم المرحوم عمرو الشحات إلى فريق إسبانيا، بالإضافة إلى تقديم الجوائز المختلفة لأصحاب المركزين الثاني والثالث، كما تسلم فريق فريقي الناشئين أصحاب المركز الأول والثاني جوائز البطولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق