احدث الاخبارالفن والثقافة

“ألأوريجامي” فن ترويض الورق وسحر تشكيله

كتب محمدالشريف

فاجأتني فنانة صديقة بلوحات وأشكال إبداعية جميلة ذات ألوان متناسقة وزاهية، وتمتاز بالحرفية، وكل مكوناتها هي “الورق” باستخدام بعض التقنيات والأدوات البسيطة إلى جانب الموهبة والتمتع بزهن غزير الأفكار، والصبر على تنفيذ تلك الأفكار ، هي الفنانة المصرية “خلود جلال” إحدى فنانات الأوريجامي المجتهدات والتي نتوقع لها مستقبل باهر.

مبدأياً جعلتني أعود بذاكرتي إلى طفولتنا، حين كنا نصنع طائرات ورقية وسفن وعصافير، ونمرح بها فإذا هي بعض الأشكال البدائية من الأوريجامي، وحين بحثت وحلقت بعيداً مع هذا الفن وأعود معكم إلى تاريخ نشاته والتي يقال أنه يعود إلى القرن السادس الميلادي في اليابان، وكان يطلق عليه “أوريكاتا” ثم ” أوريجامي” وينقسم إسمه إلى مقطعين في اليابانية ” أوري” وتعني ” طي” و “جامي” وتعني ” ورق” أي فن طي الورق ، لكن فن طي الورق لايستخدم فيه المقص، أما تشكيله فيستخدم فيه المقص واللاصق والغراء والألوان أو الورق الملون.

وقد كان يقتصر في الماضي على المناسبات والاحتفالات الدينية الكبيرة، نظراً لندرة الورق وغلاء سعره حينها، لكنه انتشر لاحقاً ليصبح علامة مميزة في الثقافة اليابانية، يتعلمها الصغار والكبار حتى إتقانها.
كما تم إنشاء العديد من الجمعيات لرعاية هذا الفن وتطويره، كجمعية “نيبون أوريجامي” سنة 1973، والتي عملت على توحيد المصطلحات المختلفة المستخدمة لشرح وتطوير وسائل طي وتشكيل الورق، وبالتالي تسهيل تعليمه.

وقد قام الكثير من الفنانين في العالم بصنع هذه الأعمال فقط باستخدام الورق والألوان أو الورق الملون، حيث استخدموا هذه الهواية لصنع أشكال معقدة جداً وجميلة جداً ، من أوراق مختلفة مثل ورق “واشي” و “ورق الأوريجامي” والعادي وورق “الفويل ” والورق “الممزوج ” وحتى أنهم استخدموا الدولار الأمريكي، ومن أشهر الأسماء التي برزت في هذا الفن ألروسية ” يوليا برود سكايا”، والتي مارست هذا الفن بعد انتهاءها من ماچيستير الجرافيك، بأعمال أبهرت العالم.

ومن أنواع الأوريجامي : “ألأوريجامي الأكشن” /أي صناعة مجسمات قابلة للتحريك، و”الأوريجامي الأنماط” ويتكون هذا النوع من الأوريجامي عن طريق وضع عدد من القطع المتطابقة مع بعضها لتشكيل مجسم كامل.
وأوريجامي” الطي الرطب ” يقدم نماذج بمنحنيات رقيقة بدلاً من الأسطح المستوية والطيات المستقيمة الهندسية. وأخيراً ” الكيمونو” وهو زي الاحتفالات والأناقة في اليابان.

جدير بالذكر إن فنانة الأوريجامي “خلود جلال” تشارك في مهرجان القاهرة السينيمائي الدولي الحالي والذي يقام من السادس والعشرين من نوفمبر الحالي وحتى الخامس من ديسمبر 2021 بلوحة من عملها من الأوريجامي للفنان ” وحيد حامد” تحت عنوان يحمل آخر كلماته وهي ” أنا حبيت أيامي”، تقديراً له وتأكيداً منها على أن الفن هو رؤية الكون بعين تحليلية والقدرة على رؤية مالايراه الآخرون، فالفن يساعد على إظهار ما بداخلنا بأفضل صورة ممكنة ومبتكرة.
وإليكم بعض أعمال “خلود جلال”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.