أراء وقراءات

الحب وفاء

من اختيارات أ.د.نادية حجازي نعمان

 

رجل عنده 65 سنة

جاتله من فترة جلطة

سابت عنده أثر في ذاكرته وتركيزه

خلصنا كشف عليه وكتبنا له تقرير لدكتور العصبيه

بيسألوه إسمك ايه يا حج؟

قال مش فاكر .

بصوا في ورقة الكشف وعرفوا اسمه

طلعوا بره ينادوا : مين اللي مع عم فلان

محدش رد

رجعوا سألوه في حد معاك يا حج عشان تطلع معاه؟

قال اه سعاد برا

وبدأ ينادي بصوت عالي : سعاد

وقام يمشي لوحده

خافوا عليه يتوه عن مراته

ندهوا تاني على زوجته

وبرضه ما فيش فايده

بدأ يتوتر اكتر وينادي بخوف شديد

زي الطفل اللي فقد أمه

انتي فين يا سعااااد

سعااااد

سعااااد

 

وفجأة ظهرت …

الدكتور قال لها  ليه كدا يا حاجة مشيتي ليه كان هيجنن عليكي ؟!!!

قالت : آسفة والله كنت بجيب أوراق له من العربية

ودخلت عليه

وهنا كان التأثر الأكثر بالموقف

يبكي بشدة مثل الطفل

  • سبتيني ليه …سبتيني ليه

-انا آسفة والله يا حبيبي ..كنت بجيب ورقك

( وتقبل رأسه ويده )

-وهو مسترسلا في البكاء ما تسبنيش لوحدي تاني

-و هي انا مش هسيبك أبدا

 

واتسند عليها وخرجوا …

يا سلام لما الإنسان لما يكبر

يلاقي حب حياته دايما جنبه

هو حس انه بقى وحيد من غيرها وهيضيع

هي كل حاجة بالنسباله …

 

فاكر اسمها وناسي اسمه

كل علاقة بتتبني على الوفاء والإخلاص بتفضل تنبض بالحياة لحد الاخر

 

٢٠٢١/٨/١١

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.