صحة و جمال

اليوم العالمي للإلتهاب الكبدي الوبائي .

بقلم / أ.د. نادية حجازي نعمان

 

أحيى العالم أجمع في الساعات القليلة الماضية من 28 /7 / 2021 (الأمس ) الإحتفال باليوم العالمي لمحاربة داء الإلتهاب الكبدي الفيروسي تحت شعار: “التهاب الكبد لا يمكنه الانتظار أكثر“ لأن إحصائيات منظمة الصحة العالمية تشير إلى أن عدد المصابين بالإلتهاب الكبدي الفيروسي “ ب ”و“ س” حوالي 325 مليون شخص في جميع أنحاء العالم .

بالنظر إلى وفاة شخص كل 30 ثانية بسبب مرض الكبد جاء الهدف الأساسي من هذا الاحتفال كل عام وهو إذكاء الوعي بالتهاب الكبد الفيروسي، وهو التهاب يصيب الكبد ويتسبب للكبد في مرض وخيم وفي حدوث السرطان ولقد أصبح أمرًا هامًا اتخاذ الجهود اللازمة للقضاء على التهاب الكبد بحلول عام 2030 بوصفه تهديدا للصحة العامة.

لقد استضافت المنظمة القادة العالميين والإقليمين والوطنيين وواضعي السياسات، وممثلي المجتمعات المحلية وتم اجراء حوار لبحث الفرص الكفيلة بتسريع الاستجابة لعلاج التهاب الكبد من أجل القضاء عليه بحلول عام 2030

 

29/7/2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.