أراء وقراءات

بمناسبة مانحن فيه من أحداث!

اعلان

 

ربوا أنفسكم قل أن يربيكم أعداءكم

من المعروف ان الديك الرومي يؤكل بعد 1000 يوم من مولده

ومن يوم مولده يحدد له صاحبه مطعمه وسقياه وعلاجه ويدافع عنه على مر الألف يوم بحب و إخلاص

عاش الديك الرومي آمنا سعيدا مطمئنا فله صديق يرعاه حق الرعاية و الحياة بالنسبة له هادئة وهو سعيد على الدوام

نعم ألف يوم تدليل وهسوكة

وها هو الآن في اليوم الأول بعد الألف

يجد نفسه تمتد إليه يد الراعي الحنون تمسك به من عنقه وهو مازال يرى أن هذا دلال ومحبة ويرى في يده الأخرى السكين وهو أيضا يحدث نفسه لابد أنه يرد نزع شئ مؤلم في جسدي أنا لا أعرفه

تخيل معي أيها الحبيب القارئ

لو أننا قلنا لهذا الديك عن أن هذا قاتل وسفاح وكم قتل من أحبابك وهذه الحياة التي يقدمها لك ليست إلا قربانا لقتلك

ستجده إنهال عليك بحزمة من السباب و اللعنات وقال لك من أنت ماذا تحمل من شهادات هل معك رسالة من السماء تخبرك بأنه قاتلي

ستجد نفسك جاحظ العينين متسمر القدمين جامد اللسان فاتح الفم وناظر إلى السماء فهو يواجهك بطلبات أمليت عليه وشربها وتغذى بها فكره

و لو عاش هذا الديك ليوم بعد الألف لقال ما تريده ولكان داعيا له و من المبشرين به

ولكن هيهات لقد مر اليوم وهو موضوع على مائدة صاحبه يتغذى به

وفي نفس اللحظة هناك ديك صغير يخرج من البيضة

نحن يمكنا أن نمتلكه ونعلمه

ولكن المشكلة فينا

كنا عن دراستهم لغافلين

الأمس كان لنا و اليوم لغيرنا ولماذا لا يكون الأمس و اليوم وغدا لنا

هكذا كان حال الديك الراحل يؤمن بذلك دون تردد عندما شاهد الخيانة ولكن فات الميعاد.

ولنتدبر جيدا دروس الاية الكريمة (أَن تَقُولُوا إِنَّمَا أُنزِلَ الْكِتَابُ عَلَىٰ طَائِفَتَيْنِ مِن قَبْلِنَا وَإِن كُنَّا عَن دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ) سورة (156)

مدحت مرسي
خبير تنمية بشرية
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى