احدث الاخبار

تصاعد الأزمة في إثيوبيا وإقالة وزير الخارجية ورئيس المخابرات وقائد الجيش

تصاعد الأزمة السياسية في اثيوبيا بعد قيام رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد اليوم الأحد 8 نوفمبر 2020 بإفالة وزير الخارجية ورئيس المخابرات وقائد الجيش

وجاء تصاعد الأزمة السياسية بعد أيام من احتدام المعارك العسكرية بين الجيش الإثيوبى وقوات إقليم تيجراى، التى قالت الأمم المتحدة إنها استولت على أسلحة للجيش ، ووردت تقارير عن سيطرة قوات الإقليم على مواقع عسكرية اتحادية مهمة وأسلحة، بحسب وكالة رويترز. .

وواصلت الطائرات الإثيوبية قصف إقليم تيجراى، وتعهد رئيس الوزراء الإثيوبى، آبي أحمد، بمزيد من الضربات الجوية في الصراع المتصاعد، كما قطعت الحكومة اتصالات الهاتف والإنترنت في المنطقة، وقال دبلوماسيون وعمال إغاثة لرويترز إن القتال ينتشر في الجزء الشمالى الغربى من البلاد على حدود تيجراى مع منطقة أمهرة التي تدعم الحكومة الاتحادية وقرب الحدود مع السودان وإريتريا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى