أراء وقراءات

على من تطلق الرصاص ؟

بقلم: ياسر راجح

على من تطلق الرصاص

سألني صديقي و قد أخرج من جيبه رصاصة صغيرة في حجم الإصبع, لا أدري من  أين أتى بها!

على من تطلق الرصاص

لو كانت معك هذه الرصاصة فعلى من ستطلقها ؟

نظرت إليه بإستغراب سرعان ما تحول إلى تأمل ثم أخرجت قلمي وأوراقي بسرعة لأكتب منهمكًا, كأنني غبت عن الوعي .

إحتد علي الصديق قائلاً : ما هذا؟ أسألك و لا ترد، وبدلاً من ذلك تخرج قلمًا وأوراقًا لتكتب، وكأنني غير موجودٌ أمامك!

فقلت له، عفواً يا صديقي، لكن سؤالك بدا لي عميقًا وأوحى لي بفكرة، هرعت أستقبلها لحظة ولادتها، حرصاً مني على الامساك بها لأحبسها على الأوراق قبل أن تهرب , فتلك عادة الافكار, تأتي كغريب أو عابر سبيل يمكث قليلاً ثم يمضي مسرعًا .

ضحك صديقي ساخراً وهو يقول : حسنًا, لكن أرجو أن تكون الولادة طبيعية وليست متعثرة ثم إستدار منصرفاً, فقلت له مهلاً يا صديق ألا تبغي الاجابة على سؤالك ؟

إلتفت إلي ناظراً في فضول ينتظر سماع الإجابة.

فأجبته بصوتٍ  حزين :  الفساد

على من تطلق
على من تطلق

وأنت على من تطلق الرصاص

أجابني الصديق ضاحكاً بسخرية : على نفسي , خليني ارتاح .

٢٠٢١/٨/١٨

اقرأ المزيد

تصدقوا بأخلاقكم

 حسان دياب :حادث انفجار خزان الوقود مأساة إنسانية تسبب بها الفساد

رصاصة الفساد
الفساد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.