منوعات

كتاب الحقيقة والتاريخ للكاتب محمد عبد الرحيم يربط بين التاريخ والمستقبل

كتبت / ولاء مصطفى

صدر حديثًا عن منصة كتبنا للنشر كتاب الحقيقة والتاريخ للكاتب محمد محمد عبد الرحيم الفرا، ونحن نفتقد بشدة في الآونة الأخيرة الكتب التي تتحدث عن التاريخ، تسرد الوقائع والأحداث القديمة ثم تحللها وتربط بينها وبين الحاضر والمستقبل، حتى وقع بين أيدينا كتاب “الحقيقة والتاريخ” للكاتب محمد عبدالرحيم الفرا، والصادر عن دار “كتبنا” للنشر والتوزيع.

وهو كتاب جامع للمهتمين بمعرفة تفاصيل أساسية عن أحداث مرّت من حوالي ألف سنة مع بدء الفتح الإسلامي لمصر، حيث تبدأ قصتنا في عصر الدولة الفاطمية، مرورًا بالحملات الصليبية، والصراع بين الدولتين، حتى توحيد جهود مصر والشام في الوقوف ضد الصليبيين وإنهاء هيمنتهم.

وتكمن أهمية كتاب “الحقيقة والتاريخ” في الحديث عن المجتمع المصري ليس تاريخيًا فقط، ولكن سكانيًا أيضًا، فهو لا يشرح فقط، لكن يحلل وينقد التاريخ والسلوكيات والسياسة على مدار تاريخ مصر، كما تميز أسلوب كتابته في المزج بين التاريخ والأدب.

يعد الكتاب أيضًا من الكتب الممتعة والثرية التي تحكي لنا قصة تاريخ مصر في قالب سردي مبسط، مستهدفًا عقل القراء بمختلف ثقافاتهم، حيث يعمد المؤلف إلى أسلوب التشويق في عرض المعلومات واستخدام لغة مبسطة وسلسة تصل إلى قارئه وتُبقيه مهتمًا بمحتوى الكتاب.

الكتاب مرجع تاريخي ، يتسم بالوسطية والبعد عن التعصب والتوجه الفكري، والميزة الأكبر للكتاب هو العرض المتتالي للدول الحاكمة التي مرت بمصر، وما أكثرها، مما يجعلك تميز بين عيوب كل منها ومميزاتها، مقارنًا إياها بالدولة السابقة لها والتالية عليها، كمن يعرض لك أكثر من لون على حائط واحد فيعطيك فرصة لتنقل بصرك فيما بينهما للمقارنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.