اقتصاد

محافظ أسيوط يتفقد بعض مشروعات ” حياة كريمة ” بمركز ساحل سليم

 

أسيوط/محمد عبدالراضى

تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال تنفيذ سوق نموذجي بقرية المطمر وكوبرى مشاة بمركز ساحل سليم وذلك ضمن المشروعات التي يجري تنفيذها بالقرى المستهدفة بالمبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بمرحلتها الجديدة المشروع القومي لتطوير الريف المصرى التي أطلقها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتحسين مستوي الخدمات المقدمة للمواطنين وفقًا لرؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة

رافق المحافظ خلال الجولة التفقدية أسامة سحيم رئيس مركز ومدينة ساحل سليم ومسئولى الشركة المنفذة للمشروع. وبدأ جولته بتفقد أعمال إنشاء السوق النموذجي بقرية المطمر التابعة لمركز ساحل سليم على مساحة 1000 متر مريع بتكلفة 5 مليون و750 ألف جنيه وتابع أعمال إنشاء عدد 21 محل بالسوق والتي سيتم تجهيزها وفقًا لأحدث المواصفات تحت إشراف الهيئة العامة للابنية التعليمية لتلبي إحتياجات المواطنين وشدد اللواء عصام سعد

على سرعة تنفيذ الأعمال وفقًا للخطة الزمنية مع مراعاة المواصفات ومعايير الجودة في التنفيذ لافتًا إلى أهمية مشروعات الأسواق في توفير فرص العمل للشباب والمواطنين واتاحة الفرصة لهم لعرض منتجاتهم وإقامة مشروعاتهم الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر وتحقيق التمكين الاقتصادي لهم. كما تابع محافظ أسيوط أعمال إنشاء كوبرى مشاة بمدينة ساحل سليم لخدمة الأهالي وتخفيفًا للزحام المروري بالمنطقة وتسهيلاً للمواطنين وذلك ضمن مشروعات الخطة الاستثمارية للمركز.

وقال اللواء عصام سعد إنه يجري تنفيذ مشروعات الأسواق الحضارية النموذجية ووحدات الاطفاء والمواقف النموذجية بقرى حياة كريمة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لقاطنيها بناءًا على البروتوكول الذي تم توقيعه مع الأبنية التعليمية للإشراف على تنفيذ 14 مشروع يجري تنفيذها تتضمن أسواق ومواقف سيارات نموذجية ومتطورة ونقاط إطفاء على عدة مراحل والتي بلغت نسب تنفيذها من 80 إلى 95 % وبتكلفة بلغت 74 مليون و793 ألف جنيه لافتًا إلى ضرورة الالتزام بالانتهاء من المشروعات في التوقيتات المحددة وتنفيذها طبقًا للمواصفات القياسية ومعايير الجودة والسلامة وسرعة الانتهاء منها ودخولها الخدمة أمام المواطنين لتحقيق الاستفادة من هذه المشروعات.

ووجه محافظ أسيوط رئيس مركز ساحل سليم بالمتابعة المستمرة والميدانية لكافة المشروعات والإشراف الميداني اليومي على أعمال المقاولين بمواقع الأعمال الإنشائية للوقوف علي نسب التنفيذ وإزالة كافة المعوقات وتذليل أي تحديات تواجه أعمال التنفيذ بما يساهم في تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بالقرى المستهدفة والمساهمة في إحداث نقلة نوعية في حياتهم وذلك من التنسيق المستمر بين كافة الجهات المعنية والمتابعة الميدانية المستمرة لإنهاء كافة متطلبات وإجراءات تنفيذ تلك المشروعات التي تتكامل مع باقي مشروعات المبادرة الرئاسية لتحسين مستوى الخدمات التي تمس الاحتياجات اليومية للمواطن

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.